الخارجية الفلسطينية: حكومة الاحتلال تصعد إجراءاتها القمعية

01 أكتوبر 2017
+ الخط -


قالت وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية، اليوم الأحد، إن "الحكومة الإسرائيلية برئاسة بنيامين نتنياهو، تستمر في تصعيد إجراءاتها القمعية العنصرية ضد الشعب الفلسطيني وأرض وطنه وممتلكاته، ضاربةً بعرض الحائط الاتفاقيات الموقعة والقوانين الدولية ومبادئ حقوق الإنسان السامية، ومتجاهلةً لقرارات الشرعية الدولية، وجميع الإدانات والنداءات المطالبة بوقف تلك الانتهاكات الجسيمة بحق الفلسطينيين".

ولفتت الخارجية الفلسطينية في بيان لها إلى أن هذا ما تؤكد عليه بشكل دوري كثير من التقارير الأممية وفي مقدمتها التقارير الصادرة عن مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية (اوتشا)، والتي توثّق انتهاكات الحكومة الإسرائيلية وأذرعها المختلفة وجرائم المستوطنين.

وأكدت خارجية فلسطين أن الإحصاءات والأرقام التي تتضمنها تلك التقارير، خاصة التقرير الأخير، أصبحت بالنسبة للمعاناة الفلسطينية اليومية شيئاً مجرداً واعتيادياً لم يعد يُثير لدى القارئ أية ردود فعل، والسبب يعود إلى أن القارئ بات معتاداً على مطالعة أرقام شبيهة طوال 50 عاماً من الاحتلال، ما شكّل لديه مناعة ما اتجاه هذه الأرقام، وأصبح ينظر إليها، إن نظر، برؤية مجردة من دون أن تعني كثيراً، هذا إذا لم تمر تلك الأرقام مرور الكرام.