الخارجية الفلسطينية تدين إجراءات الاحتلال العقابية

الخارجية الفلسطينية تدين إجراءات الاحتلال العقابية

10 ابريل 2017
+ الخط -
دانت وزارة الخارجية الفلسطينية، اليوم الإثنين، الإجراءات الاحتلالية العقابية للمواطنين الفلسطينيين، ورأت أن "هذه الإجراءات هي انعكاس لسياسة استعمارية تنتهجها الحكومة الإسرائيلية بشكلٍ دائم للتضييق على الفلسطينيين، خاصة في القدس الشرقية المحتلة، وهي تندرج في محاولاتها الرامية إلى تهويد المدينة المقدسة وتغيير معالمها وطمس هويتها الفلسطينية".

وأضافت الوزارة، في بيان، أن سلطات الاحتلال تحاول بهذا التصعيد تكريس اتهامها المسبق للفلسطيني، وتعاملها معه كهدف دائم لسلوك قواتها الاستفزازي وهراواتها ونيرانها. واعتبرت إجراءات الاحتلال القمعية تشجيعاً للمستوطنين واليهود المتطرفين لمواصلة اقتحاماتهم للمسجد الأقصى وباحاته، ولعدوانهم على أبناء الشعب الفلسطيني.

وتابعت أن "استفراد جيش الاحتلال وشرطته بالمواطنين الفلسطينيين العزل يستدعي من المجتمع الدولي صحوة ضمير سياسية وأخلاقية تجاه شعبنا ومعاناته، ويتطلب حركة دولية فاعلة لرفع الظلم الواقع على شعبنا جراء انتهاكات الاحتلال وخروقه الجسيمة للقانون الدولي والقانون الدولي الإنساني واتفاقيات جنيف".