الخارجية الإيرانية تدين حكم تجميد البحرين جمعية الوفاق المعارضة

16 يونيو 2016
+ الخط -


علق المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، حسين جابري أنصاري، على قرار المحكمة البحرينية، الصادر أخيراً، والذي قضى بإغلاق جميع مقار جمعية الوفاق الوطني الإسلامية المعارضة والتحفظ على أموالها وتعليق أنشطتها، فوصفه بالقرار "المؤسف".

وفي بيان صادر عن الخارجية، أضاف أنصاري "أن سياسات الحكومة البحرينية ستؤدي لتعقيد الأوضاع، ورفع مستوى أزمة الداخل البحريني، حيث تقابل الحكومة هناك الاعتراضات الشعبية السلمية ومطالبات المواطنين، بتصعيد الإجراءات الأمنية، وبزج قاداتهم وسياسييهم وناشطيهم المدافعين عن حقوق الإنسان باعتدال في السجون، وبإغلاق مكاتب الجمعيات السياسية والاجتماعية"، على حد وصفه.

وطالب أنصاري الحكومة البحرينية "باتباع سياسات معتدلة وبأخذ خطوات بناءة قادرة على مد جسر الثقة وهو ما يستطيع أن يجهز الأرضية اللازمة للبدء بحوار داخلي جدي والحفاظ على أمن واستقرار هذا البلد".

وكانت محكمة الاستئناف البحرينية قد جددت حكم السجن الصادر بحق أمين جمعية الوفاق، علي سلمان، الشهر الفائت، وهو الذي وجهت له تهم التحريض ضد النظام الحاكم، والدعوة لتغييره، وهو ما أدانته طهران أيضاً، واعتبرت أن من شأنه التصعيد وزيادة التوتر بين الأطراف البحرينية.

دلالات