الحوثيون يبحثون إمكانية إجراء انتخابات لاختيار سلطة جديدة

الحوثيون يبحثون إمكانية إجراء انتخابات لاختيار سلطة جديدة

26 ابريل 2015
الصورة
توجّه الحوثيين نحو لجنة الانتخابات مؤشر تخبّط (فرانس برس)
+ الخط -

أعلنت "اللجنة الثورية العليا" التابعة لجماعة "أنصار الله"، (الحوثيين)، في اليمن، اليوم الأحد، أنها عقدت لقاءً مع اللجنة العليا للانتخابات لبحث إمكانية إجراء انتخابات عاجلة لاختيار سلطة بديلة عن السلطة التي يمثلها الرئيس عبد ربه منصور هادي.

وذكرت وكالة الأنباء اليمنية الرسمية التي يسيطر عليها الحوثيون، أن اجتماعاً في صنعاء عُقد، الأحد، وضم رئيس اللجنة العليا للانتخابات، القاضي محمد الحكيمي، وأعضاء من اللجنة، بالإضافة إلى أعضاء اللجنة الثورية العليا الحوثية، التي يرأسها القيادي في الجماعة محمد علي الحوثي، واستمعت "إلى تقرير حول أهم الإنجازات المتعلقة بالسجل الانتخابي الإلكتروني والآليات الكفيلة بإيجاد سجل انتخابي حديث وسليم يكون أساساً ومرتكزاً للإيفاء بمتطلبات المرحلة المقبلة".

وحسب الوكالة، فقد أوضح أعضاء لجنة الانتخابات أن "هذا السجل الانتخابي يعتبر أساس العمليات الانتخابية وجوهرها ومؤشراً على قدر المصداقية والثقة في النهج الديمقراطي لنظام الحكم في أي بلد، مستعرضين الإشكاليات والعوائق التي تعترض سير العمل في اللجنة وما تتطلبه من حلول عاجلة وسريعة لتجاوزها".

وتعد "اللجنة الثورية" للحوثيين، بمثابة السلطة العليا في البلاد، وفقاً للإعلان الانقلابي للجماعة الصادر في السادس من فبراير/ شباط الماضي.

ويرى محللون أن توجه الحوثيين نحو لجنة الانتخابات مؤشر تخبّط وضيق الخيارات لدى الجماعة، إذ ليس لسلطتها أساس دستوري يمكّنها من الدعوة لانتخابات، فضلاً عن الأوضاع التي تمر بها البلاد.

اقرأ أيضاً: غارات للتحالف في صعدة وضحايا مدنيون بقصف الحوثيين تعز

المساهمون