الحوثيون: التحالف استهدف مبنىً للأسرى بصنعاء ومقتل وإصابة العشرات

الحوثيون: التحالف استهدف مبنىً للأسرى بصنعاء ومقتل وإصابة العشرات

صنعاء
العربي الجديد
13 ديسمبر 2017
+ الخط -
أعلنت جماعة أنصار الله (الحوثيين)، في اليمن، اليوم الأربعاء، أن العشرات من الأسرى المحتجزين لدى الجماعة سقطوا بين قتيل وجريح بغارات جوية للتحالف الذي تقوده السعودية، استهدفت مبنىً للمحتجزين في صنعاء.

وأفاد بيان منسوب لما يُسمى بـ"اللجنة الوطنية لشؤون الأسرى والمفقودين"، التابعة للحوثيين، بأن التحالف استهدف الليلة الماضية، مبنىً في منطقة "شعوب"، وسط العاصمة.

وأشار البيان إلى أن الصليب الأحمر ومنظمات دولية كانت على علمٍ بأن المبنى المستهدف مخصص لاحتجاز الأسرى من خصوم الحوثيين وأفراد قوات الشرعية، وأضافت اللجنة أن "الزيارات كانت متاحة لجميع أهالي المحتجزين في المبنى المستهدف بشعوب"، وأن ما سمّته بـ"العدوان" (إشارة للتحالف)، "كان لديه إشعار بذلك".




وقال مسؤول وشهود لوكالة "رويترز"، إن طيران التحالف بقيادة السعودية وجه ضربة لمعسكر للشرطة العسكرية في صنعاء التي يسيطر عليها الحوثيون، ما أسفر عن سقوط 39 قتيلاً على الأقل وإصابة 90 آخرين، بعضهم سجناء. وذكر مسؤول في المعسكر أنّ طائرات التحالف شنت 7 غارات على المعسكر وكان به نحو 180 سجيناً.

وكان التحالف أغار الليلة الماضية، على مبنى تابع للشرطة العسكرية في العاصمة صنعاء، ضمن سلسلة غارات أخرى ضد مواقع يسيطر عليها الحوثيون، وأفادت مصادر قريبة من الحوثيين بسقوط أكثر من 30 قتيلاً.

إلى ذلك، ​​أصدر الحوثيون قراراً يقضي بتعيين وزير للداخلية في الحكومة التي يديرونها في العاصمة اليمنية صنعاء، وذلك خلفاً للوزير السابق المحسوب على حزب المؤتمر الشعبي العام، محمد عبدالله القوسي

وذكرت وكالة الأنباء اليمنية بنسختها الحوثية، أن قراراً صدر، اليوم، بتعيين العميد عبدالحكيم أحمد الماوري، وزيراً للداخلية وترقيته إلى رتبة لواء

وكان الماوري يشغل منصب مدير لأمن محافظة صعدة، معقل الحوثيين، شمالي البلاد، وجاء تعيينه خلفاً للوزير السابق محمد عبدالله القوسي الذي لا يزال مصيره مجهولاً حتى اليوم، بعد أن ترددت أنباء، الأسبوع الماضي، عن مقتله إلى جوار صالح وقيادات أخرى في الحزب، الأمر الذي لم يؤكده الحوثيون.







ذات صلة

الصورة

مجتمع

قالت منظمة "هيومن رايتس ووتش"، اليوم الثلاثاء، إنّ سلطات جماعة الحوثيين في اليمن تحجب المعلومات حول مخاطر فيروس كورونا وتأثيره، وتقوّض الجهود الدولية لتوفير اللقاحات في المناطق الخاضعة لسيطرتها، شمالي وغربي البلاد.
الصورة
زحام على مراكز التلقيح ضد كورونا في اليمن (الأناضول)

مجتمع

شهدت مراكز التطعيم ضد فيروس كورونا في المناطق الخاضعة لسيطرة الحكومة المعترف بها دولياً، مؤخراً، إقبالاً كبيراً على أخذ اللقاحات بعد عزوف ملحوظ عنه خلال الأسابيع الماضية، وباتت مختلف مراكز التطعيم تعاني من الزحام الشديد للمواطنين.
الصورة
كعك العيد صنعاء

مجتمع

يقوم فريق من الشباب المتطوعين في مبادرة "كن خير للغير"، بإعداد كعك العيد بكميات وفيرة وتوزيعها على بعض الأسر المتعففة في أحياء صنعاء، إذ إنّ الكعك هو أحد أهم طقوس العيد في البيت اليمني.
الصورة

مجتمع

عجز معظم المواطنين في مدينة تعز وسط اليمن، عن القيام بالاستعدادات اللازمة لاستقبال عيد الفطر، سواء في ما يتعلق بشراء الملابس للأطفال أو اقتناء الحلويات والمشروبات التي اعتادوا تأثيث موائدهم بها خلال الأعياد.

المساهمون