الحكومة تحذّر المصريين: طلاء واجهات العمارات أو قطع المرافق

الحكومة تحذر المصريين: طلاء واجهات العمارات أو قطع المرافق

09 مايو 2019
الصورة
مساكن مصر مخالفة لشروط المظهر الحضاري (كريس مكجارث/Getty)
+ الخط -

شدد رئيس مجلس الوزراء المصري مصطفى مدبولي، خلال اجتماع لمجلس المحافظين، اليوم الخميس، على ضرورة الالتزام بالحفاظ على الشكل الحضاري والذوق العام للمباني في المحافظات، من خلال طلاء واجهات المباني والعمارات السكنية.

وكلف مدبولي رؤساء الوحدات المحلية بحصر المباني المخالفة، وإلزام قاطنيها باستكمال أعمال المحارة والدهان لواجهاتها على نفقتهم الخاصة، واختيار اللون "البيج" بدرجاته، ومنحهم مهلة إلى نهاية العام الجاري، وفي حالة عدم الالتزام "تُقطع عنهم المرافق من كهرباء ومياه تدريجياً، إلى حين الالتزام بتطبيق القرار".

وقال رئيس مجلس الوزراء: "لا يمكن بأي حال أن يقوم المواطنون بتجهيز منازلهم من الداخل على أعلى مستوى، ثم يتركون الواجهات بالطوب. هذا يُشوه الصورة ويُظهرها غير حضارية"، مشيداً بصور بعض نماذج أعمال الدهانات لواجهات المباني في محافظتي الفيوم ودمياط.

وحضر وزراء التخطيط، والتنمية المحلية، والإسكان، والنقل، اجتماع مجلس المحافظين لبحث توافر السلع الغذائية في شهر رمضان، وخصوصاً اللحوم والدواجن، وتوزيعها في المنافذ والمجمعات الاستهلاكية، وأكد مدبولي ضرورة اتخاذ الإجراءات اللازمة لتشديد الرقابة على الأسواق، ومواجهة عمليات الاحتكار.

من جهته، أكد وزير الإسكان عاصم الجزار، أن قانون التصالح على مخالفات البناء الذي أقره مجلس النواب أخيراً، نص على عدم إصدار قرار بالتصالح لأي مبنى غير مكتمل، ما يُلزم جميع المباني المخالفة بالانتهاء من التشطيبات الخارجية بالكامل من الجهات الأربع، إذا ما أراد مالكها الحصول على قرار بالتصالح.

وأضاف: "يجرى حالياً إعداد اللائحة التنفيذية لقانون التصالح على مخالفات البناء، ومن المقرر الانتهاء منها نهاية يوليو/ تموز المقبل، وهناك لجان ستشكل في المحافظات لنظر طلبات التصالح، مع مخاطبة نقابة المهندسين لترشيح الخبراء والمهندسين، الذين سيتم ضمهم لهذه اللجان في كل محافظة".

وكان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي قد وجه بإلزام المواطنين بطلاء المباني السكنية من الواجهات الأربع في مهلة محددة، أو اتخاذ الإجراءات القانونية ضدهم من قبل الأجهزة التنفيذية، بذريعة الحفاظ على "المظهر العام"، في حين لم تصل شبكات الصرف الصحي إلى نحو 80 في المائة من منازل قرى مصر.

دلالات