الحرس الثوري ينفي ضرب إسرائيل مواقع إيرانية في سورية

28 يناير 2019
الصورة
الحرس الثوري نفى مقتل 12 عسكرياً إيرانياً نتيجة القصف(Getty)
+ الخط -

نفى المتحدث باسم الحرس الثوري الإيراني، رمضان شريف، تصريحات رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، والذي أكد ضرب مواقع وقواعد إيرانية، خلال الهجمات الأخيرة التي شنها الطيران الإسرائيلي في سورية، مشيراً إلى أنها "مجرد ادعاءات واهية لا أساس لها من الصحة" حسب وصفه.

وفي تصريحات صحافية صادرة اليوم الإثنين، نشرتها وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية، نفى شريف أيضاً مقتل اثني عشر عسكريًا إيرانيًا إثر تلك الضربات، وقال إنه "لو كان ذلك صحيحاً لكانت طهران قد شيّعت جثامين هؤلاء في جنازات رسمية طيلة الفترة الماضية".

في سياق متصل، رد شريف على الاتهامات الألمانية الأخيرة، والتي ذكرت أن خطوط شركة "ماهان" الجوية تستخدم الطيران المدني لنقل معدات عسكرية إلى سورية، ففرضت برلين عقوبات رسمية على هذه الخطوط إثر ذلك. وقال المتحدث باسم الحرس إنها "ادعاءات غير صحيحة أيضاً".

وكان نائب قائد الحرس الثوري الإيراني، حسين سلامي، قد قال، في وقت سابق اليوم الإثنين، إن استراتيجية بلاده تقوم على محو إسرائيل من الجغرافية السياسية للعالم، محذرًا إياها من تبعات إشعال الشرارات، مضيفًا أنه "إذا ما بدأت إسرائيل بحرب جديدة، فذلك سيكون فرصة لاسترجاع الأراضي المحتلة".

وهذه ليست المرة الأولى التي يهدد فيها الحرس الثوري الإيراني بمحو إسرائيل، وهو ما أثار امتعاض نتنياهو في وقت سابق، والذي حذّر طهران من مغبة مواجهة العواقب، وأكد أن الضربات الجوية لمواقع في سورية تستهدف إيران، قائلًا: "سنستهدف كل من يحاول الإضرار بنا، وعلى من يهدد بمحونا أن يتحمل المسؤولية كاملة".