الجيش الوطني في تعز يحقق انتصارات عسكرية

الجيش الوطني في تعز يحقق انتصارات عسكرية

13 يونيو 2015
الصورة
+ الخط -
اندلعت مواجهات مسلحة، اليوم السبت، في مشارف المنفذ الجنوبي لمدينة تعز جنوب اليمن، بين الجيش الوطني الموالي للحكومة اليمنية والمدعومة بالمقاومة الشعبية من جهة، وبين قوات عسكرية متمردة موالية للمخلوع صالح تتحالف مع مليشيات التمرد الحوثي.

وقال مصدر في المجلس العسكري في تعز لـ"العربي الجديد" إن قوات الجيش الوطني حققت انتصارات فعلية، وتمكنت من التقدم والسيطرة على مناطق ومرتفعات عسكرية بعد مواجهات عنيفة ضد عناصر عسكرية متمردة ومليشيات الحوثي في تلك المناطق التي كانوا يتمركزون في محيطها.

اقرأ أيضاً: مقتل "شقيق قائد المقاومة الشعبية" في تعز

شارك في التقدم مجندون جدد، من أبناء مديرية جبل حبشي (إحدى مديريات محافظة تعز) وجنود سابقون من معسكر اللواء 35 مدرعاً الموالي للشرعية، وذلك عقب انتهاء فترة تدريبهم وإعدادهم في معسكر تدريبي خاص في منطقة الضباب، ومنطقة أخرى في مديرية جبل حبشي جنوب غرب المدينة منذ أشهر، تحت إشراف عضو المجلس العسكري في تعز، العميد يوسف الشراجي.

وأوضح المصدر أن التحالف العربي بقيادة السعودية دعم هذه القوات العسكرية بسلاح نوعي ومتطور. مؤكداً أن قوات الجيش الوطني تستعد في معسكراتها التدريبية المؤقتة لتحرك في  أي لحظة عسكرية.

كما قال مصدر في المقاومة الشعبية إن جبهة المناطق الغربية نفذت عملية التفاف مباغت، ونفذت هجمات نوعية على نقاط تفتيش تابعة للقوات عسكرية مساندة للانقلاب في مناطق  الطريق الرئيسي في المنفذ الغربي للمدينة، لافتاً إلى أن المقاومة في المنفذ الغربي وقوات الجيش في المنفذ الجنوبي للمدينة تتوجه من تلك المناطق لمحاصرة اللواء 35 الذي تسيطر عليه قوات عسكرية موالية للمخلوع صالح.

اقرأ أيضاً: حرب الانتقام في تعز


دلالات

المساهمون