الجيش الجزائري يقتل مسؤول "مجموعة إرهابية" غربي البلاد

الجيش الجزائري يقتل مسؤول "مجموعة إرهابية" غربي البلاد

12 مايو 2020
+ الخط -
أعلن الجيش الجزائري القضاء على مسلح متشدد ببلدية زدين في ولاية عين الدفلى، الواقعة 120 كيلومترا غربي العاصمة الجزائرية، كان ينشط في صفوف "المجموعات الإرهابية" منذ 23 سنة.

وأفاد بيان لوزارة الدفاع الجزائرية أن وحدة من الجيش تمكنت من القضاء على سرباح أحمد، المدعو أبو العباس، من مواليد 1973، والذي التحق بصفوف "الجماعات الإرهابية" منذ عام 1997.

وذكر البيان أن أبو العباس كان مسؤولا عن الجماعة التي تنشط في منطقة الونشريس بين ولايات الشلف وعين الدفلى وتيسمسيلت والمدية، غربي الجزائر.

وتم خلال هذه العملية العسكرية استرجاع سلاح رشاش من نوع كلاشينكوف، ونظارة ميدان، وكمية من الذخيرة، وهواتف نقالة كانت بحوزة القتيل، الذي يعتقد أنه المسؤول عن آخر هجوم استهدف قافلة للجيش في السابع مارس/ آذار الماضي، في منطقة بني بوعتاب بولاية الشلف، ما خلف مقتل ثلاثة عسكريين وإصابة عدد آخر.

وكانت قوات الجيش قد قتلت اثنين من عناصر "المجموعة الإرهابية" في عمليات ملاحقة قامت بها في منطقة عين الدفلى القريبة.