الجيش التركي يقصف مواقع للنظام السوري في ريف حماة

الجيش التركي يقصف مواقع للنظام السوري في ريف حماة

28 يونيو 2019
الصورة
تركيا ترد على هجمات النظام المتعمدة (فرانس برس)
+ الخط -

تعرّضت مواقع لقوات النظام السوري في ريف حماة، فجر اليوم الجمعة، لقصف من نقاط المراقبة التركية المتمركزة في منطقة شير مغار بريف إدلب الجنوبي الغربي.

وذكرت مصادر محلية لـ"العربي الجديد"، أن قرابة عشرين صاروخا سقطت فوق مواقع لقوات النظام في محاور قرى الكريم وقبر فضة والحويز في منطقة سهل الغاب بريف حماة الشمالي الغربي.

وبحسب المصادر، فإن مصدر القصف كان الجيش التركي المتمركز في نقطة المراقبة بالقرب من قرية شير مغار، جنوب محافظة إدلب.

ولم يتبين حجم الخسائر التي تسبب بها القصف التركي، في وقت أعلنت فيه وزارة الدفاع التركية، صباح اليوم، عن قصفها مواقع للنظام السوري في ريف حماة.

وكانت وزارة الدفاع التركية قد أعلنت، في وقت متأخر من ليلة الخميس، عن قصفها مواقع للنظام وذلك ردا على مقتل جندي وإصابة ثلاثة آخرين في هجوم من قوات النظام السوري على نقطة المراقبة التركية العاشرة في منطقة "خفض التصعيد" بمحافظة إدلب.

وأوضحت الوزارة، في بيان، بحسب ما نقلته وكالة "الأناضول"، أن قوات النظام السوري شنت هجوما بقذائف المدفعية والهاون، يُعتقد أنه متعمد، على نقطة المراقبة العاشرة التابعة للقوات التركية.

وجاء في البيان: "استشهد أحد أبطال الجيش التركي وأصيب 3 آخرون في اعتداء لقوات النظام السوري على نقطة المراقبة العاشرة، وتم إجلاء المصابين من نقطة المراقبة، ونقلهم إلى المستشفى للعلاج".

وأضاف البيان أن رئاسة الأركان التركية استدعت الملحقية الروسية في سفارة موسكو بأنقرة، وأبلغتها بأن الرد على الاعتداء "سيكون قاسيا".

وأكدت وزارة الدفاع التركية أنها تراقب الوضع في إدلب عن كثب، معربة عن حزنها الشديد لمقتل أحد الجنود وإصابة ثلاثة آخرين.


ويشار إلى أنها المرة الخامسة التي تستهدف فيها قوات النظام نقطة تركية في حماة، على الرغم من التحذيرات التركية عبر روسيا.

وتنتشر في إدلب ومحيطها 12 نقطة مراقبة للجيش التركي في منطقة "خفض التصعيد" بهدف مراقبة وقف إطلاق النار وفقاً لمقررات "أستانة".