الجماهير الجزائرية تُهاجم قائد "السيتي" وتقف لدعم محرز

الجماهير الجزائرية تُهاجم قائد "السيتي" وتقف لدعم محرز

12 نوفمبر 2018
جماهير الجزائر رفضت تصرف قائد السيتي (تويتر)
+ الخط -
أثار قائد نادي مانشستر سيتي الإنكليزي، البرازيلي فرناندينيو، غضباً عارماً لدى الجماهير الجزائرية، التي رأت أنه "تطاول" على مواطنها رياض محرز، خلال لقطة جمعت بينهما وتم تداولها على نطاق واسع على مواقع التواصل الاجتماعي.

وحدثت اللقطة خلال مباراة "الديربي" التي فاز فيها مانشستر سيتي على ضيفه مانشستر يونايتد، الأحد، بثلاثة أهدافٍ لواحد، ضمن قمة لقاءات الأسبوع الثاني عشر من بطولة الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم، ليستمر "السيتيزن" في صدارة "البريميرليغ"، برصيد 32 نقطة.

وكشفت كاميرات الملعب في إحدى اللقطات، قيام قائد "السيتي" فرناندينيو بالصراخ في وجه محرز، قبل أن يُمسكه بقوة من قميصه ويرفعه إلى أعلى، وتم تأويل الأمر على أن البرازيلي قام بذلك التصرف حتى يذكّر محرز بواجباته الدفاعية، وضرورة عودته إلى الخلف لمساعدة زملائه وقطع الكرة على مهاجمي الفريق المنافس، لكن وبالرغم من أن جماهير "السيتي" وقفت في أغلبيتها بجانب قائد الفريق وساندته في التصرف الذي قام به، إلا أن الجماهير الجزائرية لم تتقبل ذلك، إذ هاجمت اللاعب البرازيلي وهبت للدفاع عن النجم العربي الجزائري.

وكتب أحد المشجعين "هذا كلّه من خجل رياض الزائد عن اللزوم... يا محرز أنت جزائري دمك حار، كان يجب أن ترد عليه، أنت أغلى صفقة في الفريق".

وتساءل آخر "هل كان فرناندينيو سيفعل ذلك مع ساني أو رحيم ستيرلينغ؟؟ بالتأكيد سيقومان بصفعه"، وشاطره الرأي مشجعٌ آخر قائلاً: "لا أعتقد بأنه سيقوم بنفس التصرف مع بينجامين ميندي".

وكتب آخر "حتى لو لم يدافع محرز جيداً، لا يحق لفرناندينيو مسكه من القميص أمام أنظار كلّ العالم"، بينما نشر مشجعون عبارات جاء فيها: "أكيد سيكون هناك رد فعل من بيب غوارديولا مع فرناندينيو بسبب رياض محرز".

وعلّق أحد المشجعين "حتى وإن كان زميله في الفريق لا ينبغي على فرناندينيو أن يشد قميص محرز بهذا الشكل، يجب أن يكون هناك احترام متبادل بين اللاعبين، لنعكس الفعل: لو فعل هذا محرز مع فرناندينيو هل سيقبل بهذا التصرف؟".

وذهب مشجعٌ آخر إلى أبعد من ذلك، بعدما قال إن لاعبي السيتي يغارون من محرز، وكتب: "هناك غيرة واضحة من لاعبي المان سيتي تجاه محرز"، بينما قال مشجع آخر إن رياض غادر الملعب غاضباً بدليل أنه تفادى مصافحة فرناندينيو عند استبداله.

وفي المقابل، رأت أقلية من الجماهير الجزائرية أن ما فعله فرناندينيو كان أمراً طبيعياً، من منطلق أنه قائد الفريق وبدافع الحفاظ على تماسك الفريق والمكسب المحقق، إذ كتب أحد المشجعين: "كلّنا نحب رياض محرز، ولكن فرناندينيو أراد فقط أن يذكّر محرز بواجباته الدفاعية ويعلمه (الغرينتا)، أعيدوا مشاهدة اللقطة من البداية، إذ تساهل رياض محرز مع لاعب مانشستر يونايتد في حين كان يجب عليه أن يرتكب خطأً تكتيكياً لتفادي الهجمة المرتدة، وهو الأمر الذي قام به فرناندينيو بدلاً منه".

المساهمون