الجزائر: منع المرشح الرئاسي السابق عزالدين ميهوبي من السفر

الجزائر: منع المرشح الرئاسي السابق عزالدين ميهوبي من السفر

01 مايو 2020
+ الخط -
منعت السلطات الجزائرية وزير الثقافة الأسبق، والمرشح الرئاسي في انتخابات ديسمبر/ كانون الأول الماضي، عز الدين ميهوبي، من السفر بقرار قضائي، بعد سجن مساعدة سابقة له حصلت على تمويل لإنتاج أفلام.

وذكرت وسائل إعلام محلية أن قرار منع سفر ميهوبي، اتخذ خلال الأسبوع الجاري، تمهيداً لملاحقته في قضايا فساد لها علاقة بتسيير قطاع الثقافة في فترة توليه منصب وزير الثقافة بين عامي 2015 و2019، تشمل أيضاً عدداً من إطارات وكوادر الوزارة.

وتتعلق هذه القضايا بتسيير أموال عمومية وإسناد إنتاج أفلام وتمويلها، بعضها في إطار قسنطينة عاصمة الثقافة العربية عام 2015.

ويأتي منع ميهوبي، وهو شاعر وصحافي رياضي سابق، في خضم تحقيقات تقوم بها المصالح الأمنية منذ شهرين. وقبل يومين، أصدر قاضي التحقيق بمحكمة بئر مراد رايس، وسط العاصمة الجزائرية، قراراً بإيداع المنتجة السينمائية سميرة حاج جيلاني، الحبس المؤقت، على خلفية تحقيقات تخص استفادتها بطريقة غير قانونية من تمويل لإنتاج أفلام باستغلال النفوذ ومخالفة حركة رؤوس الأموال من الخارج وإليه. وعملت سميرة حاج جيلاني في وزارة الثقافة والاتصال سابقاً، كما انخرطت في الحملة الإعلامية في مديرية الحملة الانتخابية لميهوبي.

ولا يزال عدد من الأفلام في الجزائر التي أنفقت عليها المليارات دون أن يتم الانتهاء من تصويرها، يثير الجدل، كفيلم "الأمير عبد القادر" و"أحمد باي"، واستدعاء الممثل الفرنسي جيرار ديبارديو لتقمص دور المقاوم الجزائري أحمد باي، وأفلام أخرى صورت كفيلم "ابن باديس".

ويرجح أن يتم استدعاء ميهوبي خلال أيام إلى المحكمة، للتحقيق معه. ويرفض ميهوبي حتى الآن التعليق على قرار منع سفره.