الجزائر تقترح خفض إنتاج أوبك 4.5%

الجزائر تقترح خفض إنتاج أوبك 4.5%

26 نوفمبر 2016
وزير الطاقة الجزائري نور الدين بوطرفة (أوزان كوسي/فرانس برس)
+ الخط -

اقترحت الجزائر، اليوم السبت، خفض إنتاج منظمة الدول الأعضاء في منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) بما بين 4% و4.5% باستثناء ليبيا ونيجيريا.

ويسمح هذا المقترح، الذي تقدمت به الجزائر في ختام اجتماع للجنة خبراء أوبك استمر يومين، بخفض إنتاج أوبك بنحو 1.2 مليون برميل نفط يوميا.

ونقلت وكالة "رويترز" عن مصادر من أوبك قولها إن ممثلي إيران والعراق وإندونيسيا أبدوا تحفظا عن المشاركة في أي اتفاق لخفض إنتاج أوبك.

وتثير مواقف إيران والعراق شكوكا بشأن قدرة أوبك على إبرام أول اتفاق لكبح الإنتاج منذ 2008. وقالت مصادر إن كِلا البلدين وضع خلال اجتماع لجنة الخبراء شروطا للمشاركة في الاتفاق.
وحل وزير الطاقة الجزائري، نور الدين بوطرفة، اليوم السبت، في العاصمة الإيرانية طهران في محاولة لإقناع إيران بجدوى الانضمام إلى اتفاق خفض إنتاج أوبك.

وتأتي هذه الزيارة غداة قول بوطرفة إن لجنة الخبراء المكلفة ببحث توزيع الحصص في منظمة أوبك تبنت مقترحا جزائريا وقررت عرضه على الاجتماع الذي تعقده المنظمة يوم الأربعاء المقبل في مقرها في العاصمة النمساوية فيينا.

وأضاف بوطرفة، في مقابلة نشرتها وكالة الأنباء الجزائرية الرسمية، أمس، أن "الجزائر وضعت على الطاولة اقتراحا نعتقد أنه جيد ومتوازن ويأخذ بعين الاعتبار انشغالات كل الأطراف".

وأعلن عن "تبني مقترح الجزائر من قبل لجنة خبراء أوبك التي قررت الثلاثاء الماضي عرضه في الندوة الوزارية للمنظمة (الاجتماع الوزاري) المزمع عقدها في 30 نوفمبر الجاري".

وتابع: "نحن متفائلون باتخاذ مقترح الجزائر قاعدةَ عمل جيدة للوصول إلى اتفاق نهائي"، موضحا أن "المقترح يمثل كذلك قاعدة عمل جيدة لإدراج مساهمة الدول غير الأعضاء في المنظمة لجهود أوبك".

المساهمون