الجزائر تجيز صيد الخنازير بعد منع لـ20 عاماً

الجزائر تجيز صيد الخنازير بعد منع لـ20 عاماً

فرانس برس
18 مايو 2014
+ الخط -

بعد 20 عاماً من حظر الصيد في ضواحي الجزائر العاصمة، ومصادرة أسلحة الصيادين لأسباب سياسية تتعلّق بمكافحة الجماعات المسلّحة، أجازت السلطات الجزائرية لبعض الصيادين امتلاك أسلحة الصيد، وأعطتهم تصريحات مشروطة بصيد الخنازير البرية، التي تكاثرت في المنطقة خلال فترة حظر الصيد، وباتت تشكّل تهديداً حقيقياً على المَزارع وسلامة أولاد المزارعين تحديداً.

وبما أنّ  الجزائريين لا يأكلون لحم الخنزير، المحرّم في الديانة الإسلامية، فإنّ الطرائد تذهب إلى حدائق الحيوان والمحميات وفرق السيرك، لتكون لحوم الخنازير طعاماً لحيواناتها من أكلة اللحوم.

أما الصيادون فلا يطمعون في مطارداتهم المتعبة والمشوّقة بوجبة شهية أو جلد ثمين، هم فقط يمارسون هواية حُرموا منها خلال عقدين كاملين، ويقدّمون خدمة للمزارعين الجزائريين وأيضاً لمروّضي الحيوانات من أكلة اللحوم ومربّيها، وهذا ما يجعل ترخيص الصيد الذي حلّ كارثة على "الخنازير البرية" يتحوّل فوائد متعدّدة للجزائريين.

دلالات

ذات صلة

الصورة
نعيمة وارس (العربي الجديد)

مجتمع

رغبة منها في مساعدة مرضى "السيلياك"، الذين يحتاجون إلى اتباع نظام غذائي خالٍ من الغلوتين، تجنباً لتعريض حياتهم للخطر، اختارت الجزائرية نعيمة وارس، أن تدخل عالم الطبخ وتبدأ بإعداد أطعمة تناسب هذه الفئة من المرضى.
الصورة
لعمامرة/ليبيا/Getty

سياسة

رفضت الجزائر أي نقاش حول قرارها قطع العلاقات الدبلوماسية مع المغرب، وشددت على اعتراضها على أية وساطة عربية "لا تأخذ بعين الاعتبار مسؤولية الطرف المغربي"، وفق ما ذكر وزير الشؤون الخارجية الجزائري رمطان لعمامرة.
الصورة
حملة تلقيح وطنية في الجزائر (العربي الجديد)

مجتمع

أطلقت السلطات الجزائرية، اليوم السبت، أكبر حملة وطنية للتلقيح ضد فيروس كورونا، وتستمر حتى 11 سبتمبر/ أيلول الجاري، وتستهدف تلقيح أكبر عدد ممكن من المواطنين دون تسجيل مسبق، في خيم ومراكز طبية أقيمت في الفضاءات العامة، شملت كل المدن والبلديات والقرى.
الصورة
القنوات الجزائرية تتعرض لرقابة مشددة من قبل السلطات (العربي الجديد)

منوعات

أعلنت السلطات الجزائرية تعليق بث قناة "البلاد" المستقلة، على خلفية بثها لقطات من جريمة قتل وحرق الشاب جمال بن إسماعيل قبل أسبوعين، في ثاني قرار من نوعه تتخذه السلطات ضد قناة مستقلة، بعد تعليق بث قناة "لينا". كما أوقفت نهائياً بث "الجزائرية وان".

المساهمون