الجزائر تجمد تسجيل عقود الزواج بسبب كورونا

06 يوليو 2020
الصورة
قرار تجميد تسجيل عقود الزواج في الجزائر (العربي الجديد)
+ الخط -

أمرت الحكومة الجزائرية رؤساء المجالس البلدية ومصالح الأحوال المدنية بتجميد تسجيل عقود الزواج في كامل أنحاء البلاد، بغرض منع إقامة الأعراس والولائم، حتى إشعار آخر، في سياق تدابير إضافية تستهدف الحد من ارتفاع معدلات الاصابة بفيروس كورونا.

 واتخذت السلطات الجزائرية القرار بعد تزايد الإصابات خلال الأيام الأخيرة، وأكد القرار الذي حصل "العربي الجديد" على نسخة منه، أنه "نظرا لتزايد عدد الإصابات بفيروس كورونا بصفة مقلقة، وذلك بفعل التجمعات العائلية، ولا سيما الأعراس التي تستقطب أعدادا كبيرة من الحضور، من دون مراعاة التدابير الوقائية والتنظيمية المتخذة للحد من تفشي الفيروس، وقصد وضع حد لهذه الظاهرة، أطلب منكم إسداء تعليمات للتوقف الفوري وبصفة مؤقتة، عن إبرام عقود الزواج إلى حين إشعار آخر".

وسجلت الجزائر، اليوم الاثنين، مستوى قياسيا في معدل الإصابات بلغ 463 إصابة جديدة، ليرتفع الإجمالي إلى 16404إصابة موزعة على 48 ولاية، كما تم تسجيل 7 وفيات جديدة، ليرتفع الإجمالي إلى 959 وفاة، فضلا عن تعافي 392 من المصابين خلال الـ24 ساعة الأخيرة، ليرتفع عدد المتعافين إلى 11884.

 

وقال وزير الصحة عبد الرحمان بن بوزيد، اليوم الاثنين، في مؤتمر صحافي، إنه غير متشجع لإعادة فرض الحجر الصحي لأنه لن يأتي بنتيجة، وأوضح أن "الحجر الصحي له تبعات على حياة المواطنين، وعلى الاقتصاد، لكن هناك صلاحيات لتشديد الإجراءات في المناطق التي تعرف انتشارا واسعا للوباء، خصوصا وأن ارتفاع معدلات الإصابة لا يقتصر على الجزائر، لكنه يشمل العديد من الدول كالبرازيل والولايات المتحدة ومصر.

ورغم هذا الارتفاع، إلا أن السلطات لم تتخذ  قرارا بالعودة إلى الحجر الصحي العام. وأكد الرئيس عبد المجيد تبون، السبت الماضي، أنه لن يمانع في العودة إلى الحجر الصحي في حال قررت اللجنة العلمية ذلك.

المساهمون