الجزائر: أطراف معادية تستخدم ورقة المهاجرين غير الشرعيين

الجزائر: أطراف معادية تستخدم ورقة المهاجرين غير الشرعيين

17 ديسمبر 2016
عمليات ترحيل متتالية (فاروق باطيش/ فرانس برس)
+ الخط -
أعلنت وزارة الخارجية الجزائرية، اليوم السبت، أن الأجهزة الأمنية تعاملت بـ"إنسانية" تجاه الرعايا الأفارقة من المهاجرين غير الشرعيين.

ووصفت وزارة الخارجية في بيان اليوم "التقارير التي دانت الجزائر عقب ترحيلها عشرات المهاجرين غير الشرعيين نحو النيجر" بأنها "مغلوطة وتحاول النيل من سمعة الجزائر"، تعليقاً منها على تقارير اتهمت الجزائر وأجهزتها الأمنية باستخدام العنف ضد هؤلاء وترحيلهم بالقوة.

واعتبرت الخارجية الجزائرية أن وراء التقارير المغلوطة "أطراف معروفة بمواقفها العدائية ضد الجزائر تحاول الاصطياد في المياه العكر"، مستخدمة قضية اللاجئين الأفارقة. كما أشارت إلى أن "بعض الرعايا الأفارقة تورطوا في أعمال إجرامية خطيرة في العاصمة الجزائرية".

ونفت الخارجية تهمة المعاملة السيئة للمهاجرين الأفارقة، عقب ضجة إعلامية وتقارير نشرت خلال الأسبوع الماضي وتحدثت عن "معاملة غير حسنة" وانتهاك ضد الأفارقة المتواجدين في الجزائر بطرق غير شرعية.

من عملية ترحيل مهاجرين غير شرعيين (تويتر) 


ولفتت إلى أن الجزائر ترحل هؤلاء على دفعات متتالية بطلب من سلطات بلدانهم منها النيجر ومالي، كما أنشأت لهم ملاجئ ونقاط تجميع عبر مختلف الولايات. كذلك تقدّم لهم المساعدات الاجتماعية من غذاء وأفرشة وألبسة في ظل احترام كرامتهم وحقوق الإنسان.


المساهمون