"الحاجة توحة" يقرر الاعتزال ومغادرة الجزائر: هروب من التهميش

04 يونيو 2018
غاب "الحاجة توحة" عن أعمال رمضان 2018 (فيسبوك)
+ الخط -
قرّر الكوميدي الجزائري، رمضان داودي، المعروف فنياً بلقب "الحاجة توحة"، اعتزال الفن ومغادرة الجزائر. وأوردت مواقع محلية أنه سيغادر البلاد بأي طريقة حتى لو كانت غير شرعية، وعزا ذلك إلى الظروف التي يعيشها والتهميش.

وأوضحت تقارير محلية أن الفنان أخبر مقربين منه بأنه سوف يهاجر إلى أوروبا "حتى لو تطلب ذلك ركوب قوارب الموت للعيش هناك".

وبرر الفنان هذا القرار بالظروف التي يعيشها والتهميش، وأوضح أنه يعيش في غرفة ضيقة لا تتجاوز مساحتها 3 أمتار على مترين منحته إياها أسرته رفقة زوجته وطفلين مريضين نتيجة الرطوبة.

وكشف أنه راسل مؤسسات حكومية وبلدية لإخبارها بوضعيته المتردية، وطلب رسمياً الحصول على سكن قبل سنوات، لكن من دون نتيجة حتى الآن.


وأكد الفنان أن هذه الوضعية أثرت على مسيرته المهنية أيضاً، بحيث لم يظهر في إنتاجات رمضان لهذا العام، الموسم شبه الوحيد الذي يحصل فيه الفنان الجزائري على فرصة العمل وتحقيق بعض التقدم في مسيرته ودخلاً يغنيه عن السؤال.

ويعاني "الحاجة توحة" من هذه المشاكل المالية، رغم شهرته في الساحة الفنية الجزائرية من خلال أعمال كثيرة، على رأسها "الفقر مونتال"، و"يا ليام"، وأعمال كوميدية تابعها الجمهور الواسع.
 



المساهمون