الجامعة العربية تستضيف اجتماع مسؤولي التعليم بالأونروا

01 مارس 2017
الصورة
مناقشة مشاكل وعراقيل العملية التربوية (Getty)
+ الخط -
تنطلق يوم الأحد المقبل بمقر الأمانة العامة للجامعة العربية أعمال الاجتماع المشترك السادس والعشرين بين مجلس الشؤون التربوية لأبناء فلسطين والمسؤولين عن شؤون التربية والتعليم بوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الأدنى (الأونروا)، وكذلك اجتماع مجلس الشؤون التربوية لأبناء فلسطين في دورته الـ(75)، وذلك على مدى خمسة أيام.


وأكدت الجامعة العربية أنّ هذا الاجتماع المشترك الذي يأتي بدعوة من قطاع فلسطين بالجامعة العربية يعتبر أهم قناة تعاون بين جامعة الدول العربية والأونروا في مجال التعليم.

وأوضحت في بيان صحافي، اليوم الأربعاء، أن أهمية هذين الاجتماعين تأتي لما يتضمنانه من عرض لتقارير برامج الأونروا الخاصة بالعملية التربوية التعليمية في مناطق عملياتها الخمس وإنجازاتها، والتحديات التي تواجهها بالمجال التعليمي، في ظل الأزمة المالية الخطيرة التي تواجهها الأونروا بصورة متكررة في السنوات الأخيرة، والتي بدأت في التأثير على أنشطتها.

وشددت على أهمية الاجتماعات كونها تأتي أيضاً في ظل الظروف الحالية بالغة الصعوبة في الأراضي الفلسطينية المحتلة، خاصة في قطاع غزة، مع استمرار الحصار الإسرائيلي الظالم، والذي يعرقل جهود إعادة الإعمار وتأثير ذلك كله على العملية التعليمية.

وأشار البيان إلى أنه سيتم خلال الاجتماعات تحديد المشكلات والعراقيل التي تواجه العملية التربوية في هذه المناطق، وباقي مناطق عمليات الأونروا من خلال العرض والحوار والمناقشة البناءة واستخلاص التوصيات اللازمة للتغلب على هذه المشكلات وإيجاد الحلول المناسبة لها.

وتشارك في الاجتماعات وفود الدول العربية المضيفة، وهي: "المملكة الأردنية الهاشمية – دولة فلسطين – الجمهورية اللبنانية – جمهورية مصر العربية"، والمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم، واتحاد الجامعات العربية، والمنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة، ويمثل الأونروا في الاجتماع المشترك رؤساء برنامج التربية والتعليم في مناطق عمليات الأونروا الخمس: (الأردن – سورية – لبنان – الضفة الغربية – قطاع غزة).

 

المساهمون