الجامعة العربية تدين قرار الاستيلاء على أراضي الحرم الإبراهيمي

الجامعة العربية تدين قرار الاستيلاء على أراضي الحرم الإبراهيمي

23 ابريل 2020
+ الخط -
دانت جامعة الدول العربية قرار المستشار القضائي للحكومة الإسرائيلية، القاضي بمصادرة أراضٍ تابعة للأوقاف الإسلامية في الحرم الإبراهيمي، بذريعة التطوير والتوسيع، وهي تعتبر جزءاً لا يتجزأ من الأراضي الفلسطينية المحتلة، معتبرة ذلك تمادياً في الإجراءات والتدابير الاستعمارية الهادفة إلى تهويد البلدة القديمة في مدينة الخليل، ومطالبة المجتمع الدولي بإلزام إسرائيل بتطبيق القرارات المتعلقة بحماية الأماكن المقدسة.
واستنكر قطاع فلسطين والأراضي العربية المحتلة بالجامعة العربية، في بيان، اليوم الخميس، "هذا القرار الإسرائيلي الخطير الذي يُعتبر امتداداً لسياسة الاستيطان والضم للأراضي الفلسطينية المحتلة"، مشيراً إلى أن "هذا القرار يُعتبر كغيره من القرارات والإجراءات الإسرائيلية الباطلة التي تنتهك بصوة جسيمة قرارات الشرعية الدولية، وقواعد القانون الدولي، التي تعتبر الاستيطان جريمة تستدعي إقامة المسؤولية أمام العدالة الدولية".
وطالبت الجامعة، المجتمع الدولي، ومجلس الأمن الدولي، بتحمل مسؤولياتهما في وقف هذه القرارات والإجراءات الإسرائيلية، واتخاذ الإجراءات اللازمة لوقفها فوراً لخطورة تداعياتها على فرص تحقيق السلام ومبدأ حل الدولتين.