التوترات التجارية بين أميركا والصين تضرب أسواق المال وترفع النفط والذهب

06 اغسطس 2019
الصورة
تراجعت الأسهم اليابانية لأدنى مستوياتها منذ أوائل يناير(فرانس برس)
تراجعت أسواق المال العالمية، مدفوعة بهاجس وقوع حرب تجارية كاملة بين الصين والولايات المتحدة، بعد أن صنفت واشنطن بكين على أنها متلاعبة بالعملة، في الوقت الذي لجأ فيه المستثمرون إلى الأصول الآمنة ما أدى إلى زيادة أسعار الذهب، كما ارتفعت أسعار النفط.

ففي طوكيو، تراجعت الأسهم اليابانية اليوم الثلاثاء لأدنى مستوياتها منذ أوائل يناير/ كانون الثاني، وعلى الرغم من أن السوق قلصت ما يزيد عن نصف الخسائر التي سجلتها في وقت سابق، إذ تلقت الدعم من عوامل بينها استقرار اليوان الصيني، فإن المستثمرين ما زالوا حذرين بفعل تصاعد الضبابية بشأن آفاق الاقتصاد العالمي.

وانخفض المؤشر نيكي القياسي 0.65 بالمئة ليغلق على 20585.31 نقطة، بعد أن هوى 2.94 بالمئة خلال الجلسة وبلغ أدنى مستوياته منذ العاشر من يناير/ كانون الثاني، وخسر المؤشر توبكس الأوسع نطاقاً 0.44 بالمئة إلى 1499.23 نقطة.
وهبطت مؤشرات الأسهم الرئيسية في بورصة وول ستريت في ختام تعاملات أمس الإثنين، ونزل ستاندرد آند بورز 500 نحو ثلاثة بالمئة.

وهوى المؤشر داو جونز الصناعي 767.27 نقطة أو 2.9 بالمئة إلى 25717.74 نقطة. وانخفض المؤشر ستاندرد آند بورز 500 بمقدار 87.31 نقطة أو 2.98 بالمئة إلى 2844.74 نقطة. ونزل المؤشر ناسداك المجمع 278.03 نقطة أو 3.74 بالمئة إلى 7726.04 نقطة.

الذهب عند أعلى مستوى

واستقرت أسعار الذهب اليوم الثلاثاء قرب أعلى مستوى لها في ست سنوات، مع إقبال المستثمرين على الملاذ الآمن، بعد أن صنفت الولايات المتحدة الصين على أنها دولة تتلاعب بالعملة، ما يُصعد حرباً تجارية طال أمدها بين أكبر اقتصادين في العالم.

وبحلول الساعة 05.43 بتوقيت غرينتش، انخفض سعر الذهب في التعاملات الفورية 0.1 بالمئة إلى 1461.51 دولاراً للأوقية (الأونصة)، بعدما بلغ أعلى مستوياته منذ مايو/ أيار 2013 عند 1474.81 دولاراً في وقت سابق من الجلسة، كما انخفض الذهب في العقود الأميركية الآجلة 0.1 بالمئة ليبلغ 1474.40 دولاراً للأوقية.

كما ساهم هبوط مؤشر الدولار لأدنى مستوى في أسبوعين في دعم أسعار المعدن الأصفر، بينما سجلت عائدات سندات الخزانة الأميركية الأطول أمداً أكبر انخفاض لها في 14 شهراً.

النفط يرتفع

وارتفعت أسعار النفط ما يزيد عن واحد بالمئة اليوم الثلاثاء، في الوقت الذي يشتري فيه متعاملون يراهنون على انخفاض الأسعار مجدداً عقوداً لجني الأرباح، بعد الانخفاضات التي سجلها الخام على مدى الجلسات الثلاث الماضية، بسبب تصاعد التوترات التجارية بين الصين والولايات المتحدة.

ونزلت أسعار برنت أكثر من ثمانية بالمئة في الجلسات الثلاث، مقارنة مع مستوى إغلاقها في 31 يوليو/ تموز.

وبحلول الساعة 05.44 بتوقيت غرينتش اليوم الثلاثاء، ارتفعت العقود الآجلة لخام القياس العالمي برنت 61 سنتاً أو واحداً بالمئة إلى 60.42 دولاراً للبرميل، بعد أن انخفضت في وقت سابق إلى 59.07 دولاراً، وهو أدنى مستوياتها منذ 14 يناير/ كانون الثاني.

وازدادت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأميركي 56 سنتاً، أو واحداً بالمئة إلى 55.25 دولاراً للبرميل.
وربما تلقى أسعار النفط بعض الدعم في وقت لاحق من الأسبوع الجاري، في ظل استطلاع أولي أجرته رويترز، أظهر أن من المتوقع انخفاض مخزونات النفط الخام الأميركية للأسبوع الثامن على التوالي.


(رويترز, العربي الجديد)

تعليق: