الترشح لانتخابات الرئاسة المصرية في 20 يناير

الانتخابات الرئاسية المصرية: جولتان على ثلاثة أيام والترشح في 20 يناير

القاهرة
العربي الجديد
08 يناير 2018
+ الخط -
أعلنت الهيئة الوطنية للانتخابات في مصر، اليوم الاثنين، عن شروط الترشح للانتخابات الرئاسية المقررة في العام 2018، والجدول الزمني متضمناً مواعيد فتح باب الترشح، والجولة الأولى، وجولة الإعادة، سواء للمصريين في الخارج أو الداخل، والحد الأقصى لسقف الإنفاق في الدعاية الانتخابية، وكيفية الحصول على الرموز الانتخابية.

وقال رئيس الهيئة، المستشار لاشين إبراهيم، في مؤتمر صحافي بمقر الهيئة العامة للاستعلامات، اليوم، إنه تقرر إجراء الانتخابات الرئاسية خارج مصر أيام 16 و17 و18 مارس/آذار المقبل، وداخل البلاد أيام 26 و27 و28 من الشهر ذاته، فيما ستجرى جولة الإعادة خارج مصر أيام 19 و20 و21 إبريل/نيسان 2018، وداخل البلاد أيام 24 و25 و26 من الشهر ذاته.

وتضمن الجدول الكامل للانتخابات الرئاسية تلقي طلبات الترشح في الفترة من 20 يناير/ كانون الثاني الجاري، وحتى 29 من الشهر ذاته، بمقر الهيئة الوطنية للانتخابات في شارع قصر العيني بوسط القاهرة، مع إعلان القائمة المبدئية، وأعداد المؤيدين لكل مرشح بصحيفتي "الأهرام" و"الأخبار" الحكوميتين في 31 يناير/كانون الثاني.


وتتلقى هيئة الانتخابات الطعون من المرشحين يومي 1 و2 فبراير/شباط، وفحص طلبات الترشح، والفصل في الطعون حتى 5 فبراير/شباط، وإخطار المترشح المستبعد بقرار استبعاده في 6 فبراير/شباط، وتلقي تظلمات المرشحين يومي 7 و8 فبراير/شباط، والبت في التظلمات والإخطار بها في 9 فبراير/شباط، وتقديم الطعون، وقيدها بجدول المحكمة الإدارية العليا يومي 10 و11 فبراير/شباط.

فيما تفصل الهيئة في الطعون، ويكون نشر ملخص الحكم في الجريدة الرسمية من 12 إلى 21 فبراير/شباط على نفقة الخاسر، على أن يكون آخر موعد لسحب طلبات الترشح واختيار المرشحين للرموز هو 22 فبراير/شباط، وإعلان القائمة النهائية للمرشحين، ورموزهم، ونشرها على الرأي العام في 24 فبراير/شباط، بحيث تبدأ الحملة الانتخابية للمرشحين من يوم 24 فبراير/شباط وحتى 23 مارس/آذار.

وتبدأ فترة الصمت الانتخابي الأول في اليومين السابقين للانتخابات في الخارج، أي يومي 14 و15 مارس/آذار، ويبدأ الصمت الانتخابي الثاني يومي 24 و25 مارس/آذار، مع انتهاء عملية الفرز، وإرسال المحاضر للجان العامة في 29 مارس/آذار، وتلقي الهيئة الطعون في اليوم التالي، والبت في الطعون يومي 31 مارس/آذار و1 إبريل/نيسان، وإعلان النتيجة العامة، ونشرها في الجريدة الرسمية يوم 2 إبريل/نيسان.

كما أشارت الهيئة إلى أن موعد تقديم الطعون، وقيدها بالمحكمة يومي 3 و4 إبريل/نيسان، والفصل في الطعون، ونشر ملخص الحكم في الجريدة على نفقة الخاسر من 5 إلى 14 إبريل، وبدء الحملة الانتخابية للإعادة من 15 إلى 23 إبريل، وتوقف الحملة الانتخابية، وبدء الصمت الانتخابي الأول في 18 إبريل، وبدء الصمت الانتخابي الثاني في 23 إبريل.

وأفادت الهيئة بانتهاء عمليات الفرز، وإرسال المحاضر للجان العامة في 27 إبريل، وتلقي الهيئة للطعون في اليوم التالي، والبت في الطعون المقدمة يومي 29 و30 إبريل، مع إعلان نتيجة الانتخابات النهائية، ونشرها في 1 مايو/أيار.

وقال رئيس هيئة الانتخابات إنها استحدثت تشكيل لجان بكافة المحاكم الابتدائية، على أن يتم تمكين ذوي الاحتياجات الخاصة من الإدلاء بأصواتهم في الانتخابات، فضلاً عن وضع مدونة للسلوك الانتخابي، مشيراً إلى إجراء الانتخابات تحت إشراف قضائي كامل، وعدم ادخار الهيئة لأي جهد لتخرج الانتخابات بشكل يليق بحجم مصر.

وأشار رئيس الهيئة إلى تخصيص 389 مكتب شهر عقاري بمختلف مناطق الجمهورية، لتلقي توكيلات المواطنين بتأييد المرشحين، داعياً كل من تتوافر فيه شروط خوض الانتخابات الرئاسية إلى التقدم بأوراق ترشحه، وفقاً لنصوص الدستور المنظمة، مع الوعد بالتزام الهيئة بمتابعة تحديث بيانات الناخبين في الداخل والخارج، ووضع الرموز الانتخابية للمرشحين.


ذات صلة

الصورة

سياسة

قضت محكمة جنايات المنيا المصرية بإحالة 6 متهمين، 3 منهم حضورياً، إلى مفتي الجمهورية لأخذ الرأي الشرعي في تطبيق عقوبة الإعدام عليهم، وتحديد جلسة الثالث من سبتمبر/أيلول المقبل للنطق بالحكم، على خلفية اتهامهم بـ"حرق كنيسة قرية دلجا في محافظة المنيا".
الصورة
إسراء عبد الفتاح (تويتر)

منوعات وميديا

جدد حصول الناشطة السياسية والصحافية المصرية إسراء عبد الفتاح، على جائزة "الشجاعة الديمقراطية" لجهودها في الدفاع عن الحقوق والحريات الإعلامية والديمقراطية في مصر، المطالبات بإخلاء سبيلها.
الصورة
ناجي سرحان وكيل وزارة الأشغال العامة والإسكان في غزة/ عبد الحكيم أبو رياش

اقتصاد

قال ناجي سرحان، وكيل وزارة الأشغال العامة والإسكان في غزة، في مقابلة مع "العربي الحديد"، إن الاحتلال الإسرائيلي يعرقل إعادة الإعمار، مشددا على أن تصريحات الإدارة الأميركية حول ذهاب أموال الإعمار إلى حماس غير دقيقة.
الصورة
اجتماع وزراء الخارجية العرب في قطر-معتصم الناصر/العربي الجديد

سياسة

بدأ وزراء الخارجية العرب، اليوم الثلاثاء، اجتماعاً طارئاً برئاسة قطر في الدوحة، لبحث أزمة سدّ النهضة الإثيوبي واستعراض التطورات في فلسطين.