الترجي يهزم النجم الساحلي في قمة الأبطال الأفريقية

الترجي يهزم النجم الساحلي في قمة الأبطال الأفريقية

16 سبتمبر 2018
الصورة
الترجي حسم قمة الذهاب في دوري الأبطال (تويتر)
+ الخط -
حسم فريق الترجي القمة التونسية التي جمعته بنظيره النجم الساحلي لمصلحته 2-1، والتي جرت مساء السبت، على ملعب رادس في العاصمة التونسية، ليعزز الترجي آماله في بلوغ الدور نصف النهائي للمسابقة القارية الأقوى، وبعد قمة أوفت بوعودها من حيث الإثارة والتشويق.

وأقيمت المباراة المثيرة بحضور ما يقارب 30 ألف متفرج، جلهم من أنصار الترجي، بعد أن تم الاتفاق، لدواع تنظيمية وأمنية على منح كامل المقاعد لمتابعة المباراة لجماهير الفريق المضيف (الترجي ذهابا والنجم إيابا) وبالتالي سيكون الأمر مماثلا في لقاء الإياب في ملعب "الأولمبي" في سوسة.

واستطاع الترجي الإمساك سريعا بزمام المباراة، حين وضعه المدافع المحوري شمس الدين الذوادي في المقدمة منذ الدقيقة الثانية، إثر كرة ثابتة، نفذها قائد الفريق خليل شمام، حين ضرب الكرة برأسه لتغالط الحارس أشرف كبير، وسط غياب الرقابة الدفاعية من لاعبي النجم.

وأشعل الهدف المبكر أجواء المباراة وتبادل الفريقان السيطرة على اللعب وخلق الفرص، وحاول النجم الساحلي العودة ونجح قائده ومدافعه عمار الجمل في تعديل النتيجة في الدقيقة 28 بتسديدة مباغتة عقب أن تخلص بذكاء من الرقابة الدفاعية، لحظة تلقيه الكرة من مخالفة من خارج منطقة الجزاء.



ودفع خالد بن يحيى مدرب الترجي بمهاجمه بلال الماجري، بديلا لمتوسط الميدان، سعد بقير في الدقيقة الثانية والأربعين، لتعزيز العمل الهجومي للفريق، على أمل العودة إلى غرف الملابس متقدمين في النتيجة، إلا أن النتيجة بقيت على حالها 1-1 في نهاية النصف الأول من اللقاء.

وخلال الفترة الثانية تبادل الفريقان السيطرة على مجريات اللقاء، وانحصر اللعب في وسط الميدان، إذ دارت معارك السيطرة بين اللاعبين، وشهدت الدقيقة 60 فرصة كبيرة، حينما سدد الجزائري يوسف البلايلي كرة قوية مرت فوق مرمى النجم الساحلي.

وأهدر النجم فرصة خطرة حين تصدى حارس مرماه الجديد، رامي الجديدي لكرة قوية سددها متوسط ميدان النجم ماهر الحناشي، وكادت أن تغالطه بسبب قوتها، ثم دفع شهاب الليلي مدرب النجم الساحلي بالمهاجم  المصري عمرو مرعي بديلا لأمين الشرميطي في الدقيقة 68 على أمل تقديم الدعم الهجومي لفريقه.

وحملت الدقيقة 76 تغييرا جديدا في النتيجة، عندما سدد سامح الدربالي كرة قوية غالطت حارس النجم لتستقر في المرمى معلنة تقدم شيخ الأندية التونسية 2-1 مترجما السيطرة الواضحة للفريق على مجريات اللعب، مقابل اكتفاء النجم بالدفاع والقيام بالهجمات المرتدة.

وأضاف الحكم الأثيوبي باملاك تيسيما 4 دقائق وقتاً بدلا من ضائع، لم تكن كافية ليدرك النجم الساحلي هدف التعادل، ونجح لاعبو الترجي في المحافظة على النتيجة التي ستعطي أسبقية للفريق "الأحمر والأصفر" لكن فرصة التعويض للنجم الساحلي تبقى قائمة في لقاء الإياب على ملعبه.

المساهمون