التحالف يكثّف غاراته على مواقع صالح ونجله في صنعاء

التحالف يكثّف غاراته على مواقع صالح ونجله في صنعاء

24 مايو 2015
الصورة
قصف على موقع حوثي في الحديدة (الأناضول)
+ الخط -
واصل التحالف العربي غاراته الجوية في اليمن ضد المواقع والأهداف العسكرية للحوثيين والقوات الخاضعة لنفوذ الرئيس المخلوع علي عبدالله صالح في أكثر من محافظة، فيما تشهد تعز قصفاً مكثفاً من قبل الحوثيين واشتباكات مع المقاومة الشعبية. 

في صنعاء، استهدف التحالف بغارات جبل "النهدين"، حيث يقع مجمع الرئاسة اليمنية، كما استهدف معسكر 48، المقر الرئيسي لقوات الاحتياط (الحرس الجمهوري سابقاً)، وغارات أخرى في معسكر "ريمة حميد" التدريبي التابع لحراسة صالح، وكانت هذه المواقع هدفاً للعديد من الغارات المكثفة خلال الـ 24 ساعة الماضية.  

إلى ذلك، استهدف التحالف معسكر قوات العمليات الخاصة، في منطقة "الصُباحة" غرب العاصمة، بنحو سبع غارات، واستهدف بغارات أخرى كلية الطيران والدفاع الجوي الواقعة قرب منزل الرئيس عبدربه منصور هادي في شارع الستين.

في محافظة صعدة، معقل الحوثيين، شن التحالف عدداً من الغارات ضد أهداف في مدينة "ضحيان"، واستهدف بقصف صاروخي من قبل القوات البرية السعودية منطقة "مران"، وكلا المنطقتين من المعاقل المهمة للحوثي.

وفي محافظة عمران، الواقعة بين صنعاء وصعدة استهدف التحالف بغارات موقعاً عسكرياً بجبل "ضين".

وفي الحديدة، شن التحالف غارات استهدف قلعة "باجل" التاريخية، والتي يتمركز فيها مسلحون حوثيون، وكذلك شن التحالف غارة على الأقل في منطقة "المرزق" بمحافظة حجة الحدودية، غربي البلاد.

جنوباً، شن التحالف غارات ضد أهداف في منطقة "دار سعد" بمدينة عدن، وفي محافظة الضالع، شن التحالف غارات على معسكر قوات الأمن الخاصة في مديرية "قطبعة".

وفي مدينة تعز، سقط الكثير من القتلى والجرحى في قصف شنته القوات الموالية للحوثيين ضد أحياء في المدينة منذ صباح اليوم، إذ حاولوا التقدم بعدد من الجبهات غير أنهم واجهوا مقاومة شديدة من رجال "المقاومة الشعبية"، ألحقت بهم خسائر بشرية وفي المعدات.

اقرأ أيضاً: مجموعات لاقتحام صعدة ووفد حوثي للتفاوض وهادي لتأجيل جنيف 


دلالات

المساهمون