التاريخ الأسود لمباريات الكرة "الدموية" في إسبانيا!

التاريخ الأسود لمباريات الكرة "الدموية" في إسبانيا!

02 ديسمبر 2014
الصورة
الأولتراس في إسبانيا أصبحوا محظورين (العربي الجديد)
+ الخط -
أعادت حادثة مقتل مشجّع لفريق ديبورتيفو لاكورونيا على يد مجموعة من أنصار فريق أتلتيكو مدريد، قبيل مباراتهما بالجولة الـ 13 من "الليجا" الأحد، فتح السجل الأسود للكرة الإسبانية، الذي يتضمن العديد من حالات الوفاة إثر مشاجرات بين المشجعين المتعصبين.

ولقي المشجّع مصرعه عقب إلقائه في نهر بمدريد، ورغم إنقاذه إلا أنه فارق الحياة بعد تهشّم جمجمته. وتسبّبَ العنف المصاحب لمباريات كرة القدم في إسبانيا بوفاة عشرة أشخاص على الأقل منذ عقد الثمانينيات بالقرن الماضي، ويسرد هذا التقرير أبرز تلك الحوادث:

ألعاب نارية قاتلة بمباريات قادش
لقى صبي في الـ13 من عمره مصرعه أثناء مشاجرات وقعت بين أنصار فريقي قادش وكاستيون في مباراة بدوري الدرجة الثانية عام 1985، وتبادل لإطلاق الألعاب النارية، وتكررت نفس الواقعة عام 1992 في مباراة بدوري الدرجة الأولى (ليجا) قبل مباراة بين قادش وإسبانيول داخل الملعب، وتوفي مشجع آخر بسببها.

وفاة نائب قنصل السويد
في العام 1982 أثناء حضوره مباراة ودية في برشلونة، تلقى نائب قنصل السويد عدة ضربات أودت بحياته خلال مشاجرات بين اللاعبين، امتدت بعضها إلى الجماهير.

وفاة شرطي في مباراة للناشئين، وحكم بالرصاص
لقي رجل شرطة حتفه أثناء تدخّله لإيقاف اشتباكات وقعت خلال مباراة بين ناشئين بمدينة قرطبة في العام 1984، وفي مباراة إقليمية بين فريقي "مورتيل ب" و"كالاوندا" في العام 1990، قُتل الحكم على الفور بعد إصابته بأعيرة نارية أطلقها شرطي متقاعد.

مشجّع فرنسي يُقتَل بسلاح أبيض
بعد انتهاء مباراة بين إسبانيول وسبورتنج خيخون في العام 1991، تعرّض مشجّع فرنسي شاب، ينتمي لإسبانيول، للقتل بواسطة سلاح أبيض أثناء معارك بين الجماهير.

مقتل مشجّع احتفل بهدف برشلونة
في إحدى حانات مدينة لاكورونيا تعرّض طالب حقوق للطعن وفارق الحياة، بسبب احتفاله بهدف لفريق برشلونة، استفزّ مشجعاً متعصباً لأتلتيكو مدريد.

مشجّع سوسييداد يُقتَل بجوار ملعب أتلتيكو
تعرّض مشجّع للفريق الزائر لملعب فيسنتي كالديرون للطعن ووافته المنية في العام 1998، قبل مباراة بين ريال سوسييداد وأتلتيكو مدريد.

قُتل دفاعاً عن طفل يشجّع كومبوستيلا
حاول مشجّع لفريق ديبورتيفو لاكورونيا منع زملائه المتعصبين من الصدام مع أنصار فريق كومبوستيلا عام 2003، بعد انتهاء مباراتهما بكأس الملك بسبب وجود طفل، لكنه فشل في ذلك، وقُتِل بينهم.

الشرطة تقتل مشجّعاً لبلباو
أطلق رجل شرطة رصاصة على مشجّع لأتلتيك بلباو عام 2002، أردته صريعاً أثناء أحداث عنف عقب مباراة شالكه الألماني بدوري أبطال أوروبا.

المساهمون