البيت الأبيض يحذر من محاولات إفشال تجربة اليمن السلمية

12 اغسطس 2014
+ الخط -

حذر البيت الأبيض قوى سياسية يمنية لم يسمها من محاولات إعاقة تجربة انتقال السلطة في اليمن عن طريق جر البلاد إلى العنف، مؤكدا وقوف الإدارة الأميركية الحازم مع الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي وحكومته والشعب اليمني ضد محاولات العرقلة المشار إليها.

جاء ذلك خلال اتصال هاتفي مفاجئ أجرته اليوم مستشارة الرئيس أوباما لشؤون الأمن ومكافحة الإرهاب ليزا موناكو بالرئيس اليمني أعلن عنه البيت الأبيض بالتزامن مع قرب انعقاد اجتماع لجنة العقوبات الدولية التي شكلها مجلس الأمن الدولي بشأن اليمن وتوارد أنباء غير مؤكدة عن إعلان قائمة دولية بأسماء المعرقلين اليمنيين للعملية السياسية في بلادهم.