البورصات العربية تُنهي الأسبوع صعوداً... باستثناء البحرين وعُمان

15 نوفمبر 2018
الصورة
مؤشر قطر يرتفع إلى 10214 نقطة (فرانس برس)
+ الخط -

ارتفعت مؤشرات 6 بورصات عربية في نهاية تداولات اليوم، الخميس، مع تلقيها دعما محدودا من مكاسب بعض الأسهم القيادية، خصوصا في قطاعي العقار والبنوك.

بورصة قطر صعدت بنحو 0.15% إلى 10214 نقطة، بعدما نجحت في تبديد خسائرها المبكرة مدعومة بمكاسب أسهم العقار والبنوك، فيما أغلقت بورصة السعودية، الأكبر في العالم العربي، على ارتفاع هامشي مع صعود مؤشرها الرئيس "تأسي" بنحو 0.03% إلى 7662 نقطة، بدعم من مكاسب بعض أسهم المصارف.

مدير إدارة البحوث الفنية لدى "أرباح" السعودية لإدارة الأصول، محمد الجندي، قال: "كانت هناك مكاسب جيدة في سوقين، وصعود هامشي أو طفيف في 4 أسواق أخرى، وهو ما يبشر باحتمالات استمرار الأداء الصاعد في تداولات الأسبوع القادم، حال ظهور محفزات جديدة".

وجاءت بورصة مصر في مقدمة الأسواق الرابحة، مع صعود مؤشرها الرئيس "إيجي أكس 30"، الذي يقيس أداء أنشط 30 شركة، بنسبة 1.44% إلى 13681 نقطة، بدعم مشتريات قوية على الأسهم الكبرى.

وفي الإمارات، ارتفع مؤشر بورصة العاصمة أبوظبي بنحو 0.68% إلى 5055 نقطة، بدعم رئيس من أسهم البنوك، يتصدرها "أبوظبي الأول"، فيما زادت بورصة دبي المجاورة هامشيا 0.09% إلى 2778 نقطة، مع استمرار مكاسب أسهم البنوك بقيادة "دبي الإسلامي" بعد ارتفاعه 0.76%.

كما زادت بورصة الأردن 0.16% إلى 1965 نقطة، مع صعود أسهم القطاع الصناعي والمالي بنحو 1.06% و0.21% على التوالي.

في المقابل، انخفضت بورصة مسقط 0.2% إلى 4450 نقطة، مع تراجع أسهم القطاع الصناعي 0.49% والمالي 0.2%.

وهبطت بورصة البحرين 0.1% إلى 1309 نقاط مع نزول أسهم قطاع الاستثمار بنحو 2.21% مع انخفاض سهم "جي اف اتش" بأكثر من 1.4%.

وواصلت بورصة الكويت إغلاق تعاملاتها لليوم الثاني على التوالي، بسبب سوء الأحوال الجوية.

(الأناضول، العربي الجديد)