البنتاغون يحقّق بقتل مدنيين بالعراق وسورية جراء القصف

البنتاغون يحقّق بقتل مدنيين بالعراق وسورية جراء القصف

07 يناير 2015
الصورة
الولايات المتحدة أعلنت عن تنفيذ 1350 غارة (Getty)
+ الخط -

أعلنت وزارة الدفاع الأميركية، (البنتاغون)، عن تلقيها 18 شكوى بشأن ضحايا مدنيين، سقطوا في ضربات جوية ضد تنظيم "الدولة الاسلامية"، (داعش)، في العراق وسورية، فيما أشارت الى أنّ 13 من تلك الحالات، تفتقر للمصداقية وأنّها تراجع الحالات الخمس الأخرى.


وأوضحت السارجنت المتحدثة باسم القيادة المركزية، التي تشرف على القوات العسكرية الاميركية في الشرق الأوسط، شريل لوري، أنّ "البنتاغون يأخذ المزاعم عن ضحايا مدنيين على محمل الجد، ويحقق فيها، إلا أنّ مسؤولين عسكريين قللوا في السابق من شأن تلك التقارير".

 
وأضافت: "نحن نطبّق معايير صارمة جداً في عمليتنا للاستهداف، لمنع وقوع ضحايا من المدنيين في المقام الأول"، مشيرةً  إلى "وجود تسعة تقارير عن ضحايا مدنيين محتملين في سورية، وتسعة في العراق، وأنّ 13 من الحالات ثبت أنّها بلا أساس، في حين يتمّ إجراء المزيد من المراجعة بشأن خمس حالات، من بينها اثنتان تتضمنان أقل من خمس وفيات، يجري التحقيق فيهما معمقاً".


كما لفتت إلى أنّ "هاتين الحالتين كانتا نتيجةً لعملية مراجعة داخلية بالجيش الأميركي، وليس على أساس مزاعم من خارج الوزارة".


وكانت الولايات المتحدة قد أعلنت عن تنفيذ 1350 غارة جوية ضد "داعش"، منها 687 في العراق و663 غارة في سورية، بينما نفذ شركاؤها في الائتلاف 309 غارات، منها 237 في العراق.

 

 

المساهمون