البطالة في بريطانيا بأدنى مستوياتها منذ 44 عاماً

البطالة في بريطانيا بأدنى مستوياتها منذ 44 عاماً

22 يناير 2019
الصورة
الأجور تتجاوز مستوى التضخم (Getty)
+ الخط -
انخفض معدل البطالة في المملكة المتحدة إلى أدنى مستوياته في 44 عاماً، وفق بيانات رسمية، الثلاثاء، فيما تجاوز سوق العمل عدم اليقين الذي سببه بريكست. 

ومعدل البطالة، أي نسبة القوى العاملة العاطلة من العمل، بقي عند 4 في المائة في الأشهر الثلاثة السابقة لشهر تشرين الثاني/نوفمبر، وهو أدنى مستوى لها منذ عام 1975، كما أكد مكتب الإحصاءات الوطنية.

وانخفض هذا المعدل من نسبة 4.1 في المائة سجلها في تشرين الأول/أكتوبر، كما أكد مكتب الإحصاءات في بيان، فيما لم يتوقع تغييراً في هذا المعدل.

وارتفعت الأجور بأسرع وتيرة لها منذ عقد، في بيانات متفائلة نشرت قبل شهرين من خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وزاد متوسط الدخل بنسبة 3.4 في المائة في الأشهر الثلاثة حتى تشرين الثاني/نوفمبر، مقارنة بالفترة نفسها العام الماضي، لتتجاوز نسبة التضخم في البلاد.

وأكد المحلل في وكالة "إي واي" الاقتصادية هاورد أركير، أن "سوق العمل حالياً متين وصامد بشكل ممتاز، في مواجهة تباطؤ الحركة الاقتصادية البريطانية وشكوك بريكست المرتفعة".

وعلى بريطانيا أن تغادر الاتحاد الأوروبي في 29 آذار/مارس، لكن الأسواق تبقى متخوفة من الأثر الاقتصادي في حال خروج "بدون اتفاق". 

ويرى أوروبيون أنه يمكن للحكومة البريطانية أن تطلب تأجيلاً للتوقيع على اتفاق الخروج من الاتحاد الأوروبي وأن تحاول تأجيل التوقيع على بريكست، وأن الدول الأوروبية ستوافق على ذلك. ولكن ما يحير أوروبا حالياً هو أن بريطانيا ليست لديها أي فكرة عن الطريق الذي تريد المضي فيه بشأن علاقاتها مع الاتحاد الأوروبي.

(رويترز، العربي الجديد)

المساهمون