البشير يعفي محافظ البنك المركزي السوداني من منصبه

29 ديسمبر 2016
الصورة
انهيار العملة في السودان (فرانس برس)
+ الخط -


أصدر رئيس جمهورية السودان عمر البشير مساء أمس الأربعاء، قراراً يقضي بتعيين حازم عبد القادر، محافظاً لبنك السودان المركزي، خلفاً للمحافظ عبد الرحمن حسن عبد الرحمن، الذي أعفي من منصبه.

ويشغل المحافظ الجديد، منصب مدير عام الإدارة العامة للنقد الأجنبي والأسواق المالية، ومدير عام الإدارة العامة للخدمات التنفيذية، والناطق الرسمي باسم البنك، وتنقّل في معظم إدارات البنك المركزي.

تخرج عبد القادر من كلية الاقتصاد في جامعة الخرطوم، وأكمل دراسته العليا في بريطانيا، والتحق ببنك السودان، وتنقل في كل إدارته، لأكثر من خمسة وعشرين عاماً، حيث تقلد أخيراً مدير الإدارة العامة للنقد الأجنبي في بنك السودان.

وأشارت بعض المصادر إلى أن تعيين عبد القادر، جاء بغرض تمكين سياسة النقد الأجنبي، إلا أن المحلل المالي شوقي عزمي، يرى أن سياسات البنك المركزي، لا ترتبط بأشخاص، إنما بالسياسات العامة التي تتم دراستها، من قبل الجهات المعنية.

ويقول: "إن تعديلات المركزي يجب أن تتناغم مع سياسات وزارة المالية، خاصة في مجال النقد الأجنبي، بعد ارتفاع الدولار لأول مرة في السودان بالسوق السوداء، وبلوغه 20 جنيهاً".

وكان البنك المركزي قد حرر سعر الدولار في المصارف، التي أوصلت الدولار لديها إلى نحو 15.90 جنيهاً.

وتم تعيين عبد الرحمن حسن محافظ البنك المركزي السابق بقرار جمهوري في ديسمبر/كانون الأول من عام 2013، وشهدت فترته ارتفاعاً كبيراً في سعر الدولار بالسوق الموازية، كما ارتفعت أسعار السلع في الأسواق إلى مستويات قياسية بسبب ندرة الدولار، وعدم توفره للاستيراد.



المساهمون