البرلمان العراقي يستضيف العبادي في جلسة علنية

البرلمان العراقي يستضيف العبادي في جلسة علنية

10 سبتمبر 2015
تأتي الجلسة بالتزامن مع أزمات تعيشها البلاد (Getty)
+ الخط -
يعقد البرلمان العراقي، اليوم الخميس، جلسة خاصة يستضيف فيها رئيس الحكومة، حيدر العبادي، لمناقشة الإصلاحات التي طرحها الأخير والمشاكل التي تعيق تنفيذها.

وتأتي الجلسة بالتزامن مع مشاكل سياسية حادة تعصف بالبلاد بين المكونات السياسية العراقية، بسبب الخلافات على تشريع قوانين الحرس الوطني، والعفو العام، وإقالة نواب رئيس الجمهورية، والأزمة المالية التي تضرب البلاد وتهدد بإفلاسه خلال أشهر قليلة، بفعل استنزاف مواردها في الحرب ضد تنظيم "الدولة الإسلامية"، وانخفاض أسعار النفط، وتفاقم أزمة النازحين.

وقال بيان للبرلمان العراقي، تلقى "العربي الجديد" نسخة منه، إن "البرلمان يعقد جلسته العشرين من الفصل التشريعي الثاني، اليوم الخميس، وتضم الجلسة في جدول الأعمال استضافة رئيس الوزراء حيدر العبادي، فضلاً عن توجيه أسئلة لوزيري الزراعة والموارد المائية، والنظر في صحة عضوية عدد من النواب".

كما ستشهد الجلسة، بحسب البيان، المصادقة على عدد من الاتفاقيات الدولية بين العراق ودول أخرى.

وكشف نائب في البرلمان العراقي عن "التحالف الوطني"، لـ"العربي الجديد"، أن الجلسة ستكون علنية، وسيتم توجيه أسئلة لرئيس الحكومة حول معوقات الإصلاحات، وحقيقة وضع العراق المالي والأمني.

وأضاف النائب، الذي فضل عدم الكشف عن هويته، أن "الوضع حرج للغاية، ونتعرض لتحديات كثيرة، والمشاكل المفتعلة من الأحزاب والكتل السياسية لا تصب في صالح أحد"، متوقعاً أن تكون جلسة اليوم "ساخنة".

ووصل نحو ثلثي الأعضاء إلى مبنى البرلمان، فيما ينتظر اكتمال النصاب لعقد الجلسة.

ويتوقع أن يحضر رئيس الحكومة في الساعة الثانية من الجلسة، فيما شهد محيط البرلمان إجراءات أمنية مشددة، على الرغم من كونه يقع داخل المنطقة الخضراء.

اقرأ أيضاً: إشادة أميركية بإصلاحات العبادي والبرلمان ينتقد تأخير إنجازها

المساهمون