البرسا وبلباو يُصران على خوض النهائي على ملعب الريال

20 مارس 2015
الصورة
إدارتا برشلونة وبلباو تصران على اللعب في البرنابيو(العربي الجديد)
+ الخط -

أصبح نادي ريال مدريد الإسباني، في ورطة حقيقية، وذلك في ظل إصرار غريميه برشلونة وأتلتيك بلباو على خوض المباراة النهائية لبطولة كأس ملك إسبانيا التي ستجمع بينهما في شهر أيار/مايو المقبل، على أرضية ملعب "سانتياجو بيرنابيو" معقل نادي العاصمة الإسبانية.

وبحسب صحيفة "الموندو ديبورتيفو" الإسبانية، فإن مجلس إدارة ناديي برشلونة وأتلتيك بلباو الإسبانيين، قد أرسلا خطاباً إلى الاتحاد الإسباني لكرة القدم، يُطالبان فيه بإقامة مباراة نهائي بطولة كأس ملك إسبانيا التي ستجمع الفريقين في شهر أيار/مايو المقبل على ملعب "سانتياجو بيرنابيو".

ووفقاً للصحيفة المقربة من أسوار ملعب "كامب نو"، فإن الثنائي جوسيب ماريا بارتوميو وخوسو أوروتيا رئيسي ناديي برشلونة وأتلتيك بلباو على الترتيب، قد أجريا على مدار الأسابيع الماضية محادثات موسعة، من أجل مناقشة هوية ملعب نهائي بطولة كأس ملك إسبانيا.

وتم الاتفاق بين إدارة الناديين على أن الملعب المثالي لخوض اللقاء المرتقب هو ملعب "سانتياجو بيرنابيو" معقل فريق ريال مدريد، الغريم الأزلي لنادي برشلونة؛ وذلك نظراً لاستيعابه عدداً هائلاً من الجماهير (85 ألف مُتفرج) مقارنة بملاعب أخرى في إسبانيا، فضلاً عن كونه ملعباً محايداً.

وترغب إدارة برشلونة في ما يبدو في التتويج بلقب بطولة كأس ملك إسبانيا على مرأى ومسمع جماهير فريق العاصمة الإسبانية، وذلك على غرار ما حدث في عام "1997" عندما احتفلت بالتتويج بلقب الكأس في "سانتياجو بيرنابيو" بعزف موسيقى النادي الكتالوني، ورفع الأعلام الكتالونية وسط هتافات آلاف الأنصار، وهو ما يعد خرقاً للقوانين الإسبانية التي تحذر رفع العلم الكتالوني في العاصمة؛ وهو الأمر ذاته الذي تسعى إليه إدارة نادي أتلتيك بلباو.

ومن المتوقع ألا يلقى هذا الاقتراح دعماً من إدارة نادي ريال مدريد، إذ كانت صحيفة "آس" المقربة من ريال مدريد، قد كشفت النقاب في وقتٍ سابقٍ عن أن النية لدى مسؤولي الريال تتجه لعدم الموافقة على فتح أبواب "سانتياجو" برنابيو أمام النهائي، إذ تستعد إدارة النادي الملكي للتذرع بحجة توفير الملعب لاستعدادات فريق الشباب بنادي ريال مدريد.

وتأمل إدارة نادي ريال مدريد في رد الدين لإدارة نادي برشلونة التي سبق لها أن رفضت احتضان المباراة النهائية من كأس ملك إسبانيا 2004 على ملعب كامب نو، عندما كان النادي الملكي طرفاً في تلك المباراة إلى جانب نادي ريال سرقسطة، حيث أقيمت المباراة في آخر المطاف على ملعب "مونتغويك" الذي كان تابعاً لنادي إسبانيول.

وكانت إدارة نادي العاصمة الإسبانية قد رفضت أيضاً إقامة نهائي بطولة كأس ملك إسبانيا على ملعبها في 2012، والتي جمعت أيضاً بين برشلونة وأتلتيك بلباو، وذلك بحجة عدم جاهزية الملعب، ووجود أعمال الصيانة السنوية به في هذا التوقيت.

لكن رئيس نادي ريال مدريد، فلورنتينو بيريز، قد يرضخ في هذه المرة، إذ كشفت تقارير إسبانية في وقتٍ سابقٍ أن العاهل الإسباني، فيليبي السادس، يسعى لإقناع إدارة نادي ريال مدريد للسماح بإجراء نهائي كأس ملك إسبانيا 2015 على ملعب سانتياجو بيرنابيو.

وبحسب الصحافي الإسباني، خوسيه لويس سانشيز، فقد طلب ملك إسبانيا من إدارة النادي الملكي الموافقة على طلب طرفي النهائي (برشلونة وأتلتيك بلباو) بإقامة نهائي بطولة كأس ملك إسبانيا 2015 على ملعب سانتياجو بيرنابيو؛ وذلك بسبب قرب الملعب من قصره في العاصمة مدريد.