البرتغال تكتفي بالتعادل مع إيران وتبلغ الدور الثاني

البرتغال تكتفي بالتعادل مع إيران وتبلغ الدور الثاني

25 يونيو 2018
الصورة
البرتغال تكتفي بالتعادل مع إيران وتبلغ الدور الثاني (Getty)
+ الخط -

لم ترسم الدقائق الأولى للمباراة ملامح صاحب الريادة، فلم يكن المنتخب الإيراني ذلك الخصم السهل، رغم الكتيبة البرتغالية المدججة بالنجوم، التي يتصدرها أفضل لاعب في العالم كريستيانو رونالدو، الذي كان صاحب مبادرة السبق منذ الدقيقة الثانية بكرة ردها الحارس علي رضا بيرانفاند.

وحاول بعدها الدون تكرار سيناريو لقاء إسبانيا بالكرة الثابتة، لكن تسديدته واجهت جدار الصد الإيراني، الذي حوّلها لركلة ركنية، وبنفس الطريقة حاول رامين رضائيان هز الشباك البرتغالية لكن دون خطورة تذكر.

وكسب المدرب كارلوس كيروس الثقة بمحاولات بينت حضورا لشخصية الفريق الآسيوي، الذي كسب الاحترام من خلال أداء طغى التوازن على أكثر جوانبه.

وسمح تنظيم الدفاع، للمنتخب الإيراني بالحفاظ على نتيجة البياض، لكنه وقف مكتوف الأيدي أمام فن ريكاردو كواريزما وهو يقص شريط الأهداف بطريقته المعهوده التي باغتت حارس المنافس في آخر دقائق الحصة الأولى.


في الشوط الثاني تقاسم الفريقان حيازة الكرة في البداية، لتمنح بعدها تقنية VAR النجم كريستيانو رونالدو ركلة جزاء، بعد تدخل عنيف من المدافع الإيراني، لكن تألق بيرانفاند حال دون مضاعفة الدون النتيجة وأبقى على أمل الفريق الآسيوي في ما تبقى من دقائق المواجهة، وليصبح رونالدو أول لاعب برتغالي يضيع ركلة جزاء منذ مونديال عام 1966 في إنكلترا.

وكاد اميد ابراهيمي يعيد إيران إلى المواجهة لكن تسديدته جانبت القائم، وبعدها توقفت أنفاس مناصري منتخب البرتغال والدون على الخصوص بعد احتكاك الأخير مع أحد لاعبي إيران، ليلجأ حكم المباراة إلى تقنية الحكم المساعد التي استعان بها حكم اللقاء ليشهر بطاقة صفراء بوجه رونالدو.

وخلال تقنية VAR التي كانت حاضرة بشدة في هذا اللقاء، منح حكم المباراة ركلة جزاء لإيران عدل منها كريم انصاري فرد النتيجة التي لم تكن كافية لبلوغ منتخب بلاده الدور الثاني الذي استقبل إسبانيا والبرتغال عن هذه المجموعة.

 

 

المساهمون