البحث عن جبرا

20 يناير 2017
الصورة
(من بقايا بيت جبرا في بغداد)
+ الخط -

تبدو قراءة بشير أبو منّة لعالم جبرا إبراهيم جبرا (بيت لحم 1919- بغداد 1994) قراءة محبّة ومنصفة لشخصية مؤسسة في الثقافة العربية المعاصرة، شخصية شهدت نهاية أو انهيار أنظمة قديمة اعتبرت مسؤولة آنذاك عن ضياع فلسطين.

يشير أبو منّة إلى مفارقة أنّ صاحب "البحث عن وليد مسعود"، والذي هو أحد الشخصيات الرئيسية في الثقافة العراقية والعربية (روائياً وشاعراً وناقداً أدبياً وتشكيلياً ومترجماً)، اعتُبر بشكل جائر من قبل بعض ضيّقي الأفق كاتباً بورجوازياً على الرّغم من أنّه ابن طبقة اجتماعية كادحة أو عاملة؛ وإن كان لم يكتب عن تلك الفئة من المجتمع في رواياته، لأنّه رأى في ذاته كاتباً رومانسياً متمرّداً من جهة وكاتباً ثورياً، كما يؤكد أبو منّة في كتابه وفي حديثنا معه.

من جهة أخرى، يشير أبو منّة إلى أن صاحب "البئر الأولى" وابن بيت لحم الذي جاء من طبقة فقيرة ليصبح شخصية مرموقة في العالم، طالما رأى نفسه في علاقة تمثُّل لحياة السيد المسيح ولفكرة الفداء، وأن رواياته تعكس تلك التضحيات الفكرية لصالح تطوير المجتمع العربي، وانطلاق جذور كتاباته من مبدأ كيفية العودة إلى فلسطين، وتميّزها بنظرة عربية وليس فلسطينية فقط، وضرورة تغيير العالم العربي من أجل بلوغ ذلك الهدف.

المساهمون