الاحتلال يوقف إدخال الوقود إلى غزة... ومخاوف على الكهرباء

13 اغسطس 2020
الصورة
وقف الوقود يزيد من معاناة السكان (Getty)

قال الاحتلال الإسرائيلي اليوم الخميس، إنه سيوقف شحنات الوقود إلى قطاع غزة ردا على إطلاق بالونات حارقة من القطاع في محاولة للضغط على الاحتلال لتخفيف الحصار والسماح بمشروعات اقتصادية جديدة.

ورد الاحتلال في وقت سابق بإغلاق المعبر التجاري الرئيسي مع القطاع ومهاجمة مواقع عسكرية للحركة بالطائرات الحربية والطائرات المروحية والدبابات. وفي تشديد للإجراءات اليوم الخميس، قالت وزارة الأمن الإسرائيلية إن وزير الأمن بني غانتس، أمر بوقف إدخال الوقود إلى القطاع "في ضوء استمرار إطلاق البالونات الحارقة".

ووصف فوزي برهوم المتحدث باسم حماس، الإجراء بأنه "سلوك عدواني خطير" يهدف إلى "مفاقمة أزمات أهلنا في القطاع المحاصر وشل حياتهم اليومية". ويعتمد القطاع الساحلي على الاحتلال في الحصول على معظم احتياجاته من الوقود.

وقال محمد ثابت المسؤول بشركة توزيع الكهرباء الرئيسية في غزة إن وقف واردات الوقود يمكن أن يتسبب في توقف محطة الكهرباء الوحيدة في القطاع ويؤدي إلى زيادة ساعات انقطاع التيار عن المنازل والأعمال. ويحصل الفلسطينيون في غزة حاليا على الكهرباء لمدة ست ساعات يعقبها انقطاع التيار لمدة عشر ساعات.

كان اتفاق لوقف إطلاق النار توسطت فيه مصر وقطر والأمم المتحدة العام الماضي بعد تصاعد العنف يقضي بأن تسمح إسرائيل بمشروعات تنموية جديدة، تشمل منطقة صناعية ومستشفى. واتهمت حماس إسرائيل بعدم الالتزام بشكل كامل بتلك التفاهمات.

وقلصت إسرائيل أمس الأربعاء المنطقة المسموح للفلسطينيين بالصيد فيها من 15 ميلا (24 كيلومترا) إلى ثمانية أميال (13 كيلومترا) واصفة ذلك بأنه رد على إطلاق البالونات الحارقة.

(رويترز، العربي الجديد)