الاحتلال يمنع وزيرين فلسطينيين من المشاركة باحتفال في القدس

الاحتلال يمنع وزيرين فلسطينيين من المشاركة باحتفال في القدس

26 فبراير 2018
+ الخط -

منعت سلطات الاحتلال، قبل ظهر اليوم الإثنين، وزيري التربية والتعليم العالي صبري صيدم، والسياحة رولا معايعة من المشاركة في احتفال نظمته إدارة مدرسة تراسنطا بالبلدة القديمة من القدس، احتفاءً بانتهاء أعمال ترميم في جزء من مباني المدرسة وافتتاح معرض من أشغال الطلاب هناك.

وقالت نائبة مدير التربية والتعليم في مدارس القدس، سوسن الصفدي لـ"العربي الجديد"، إن قوة من الاحتلال أقامت حواجز تفتيش على مدخل باب الجديد أحد أبواب البلدة القديمة واعترضت موكبي الوزيرين ومنعتهما من الدخول للمشاركة في الاحتفال".

وأضافت "أن المنع كان بتعليمات من وزير الأمن الداخلي جلعاد أردان لعدم حصولهما على إذن تصريح من سلطات التي تحظر على وزراء السلطة القيام أو المشاركة بأي فعالية في المدينة المقدسة متذرعة باتفاقية أوسلو التي تحظر على السلطة القيام بأية نشاطات في القدس".

يذكر أن سلطات الاحتلال قمعت، أمس الأول السبت، حفل عشاء كان دعي إليه صحافيون مقدسيون من قبل رجال أعمال تقديراً لجهودهم في تغطية انتهاكات الاحتلال في القدس، واقتحمت المطعم الذي كان مقرراً إقامة حفل العشاء فيه في شارع الزهراء وأغلقت المطعم واعتقلت صاحبه وعدداً من المدعوين بدعوى أن الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين تقف وراء تنظيم هذا الحفل.