الاحتلال يقمع وقفة تضامنية مع الأسرى جنوب القدس

23 ابريل 2017
+ الخط -

قمعت قوات الاحتلال الإسرائيلي أمس السبت، وقفة تضامنية مع الأسرى المضربين عن الطعام منذ الأسبوع الماضي، نظمتها حركة "فتح" في بلدة سلوان، جنوب المسجد الأقصى المبارك، بالقنابل الصوتية والأعيرة المطاطية.

وأوضح مركز معلومات وادي حلوة في سلوان، أنه "خلال ترديد الهتافات ورفع الشعارات التضامنية مع الأسرى، اقتحمت الوقفة مركبة لقوات الاحتلال ثم مجموعة من المشاة، ومنعوا استمرار الوقفة التضامنية. ولاحق جنود الاحتلال المشاركين في الوقفة خلال سيرها باتجاه حي عين اللوزة في سلوان، وأطلقوا القنابل الصوتية والأعيرة المطاطية بصورة عشوائية، فردّ الشبان بإلقاء الحجارة، وأصيبت الناشطة سعاد أبو رموز بشظايا قنبلة صوتية في ساقها".

كذلك، ذكر المركز المقدسي أن قوات الاحتلال ألقت القنابل الصوتية باتجاه منازل الأهالي في حي عين اللوزة بسلوان، ما أدى إلى اشتعال النيران في قطعة أرض، كما اعتلت قوات الاحتلال أسطح بعض المنازل.