الاحتلال الإسرائيلي يقلّص مساحة الصيد إلى 6 أميال في بحر غزة

28 يونيو 2017
الصورة
الاحتلال اعتقل 20 صياداً خلال العام الجاري(أرشيف/عبدالحكيم أبورياش)
+ الخط -

قلّصت سلطات الاحتلال الإسرائيلي مسافة الصيد المسموح للصيادين الفلسطينيين في قطاع غزة بالعمل فيها، لتصبح 6 أميال بحرية بدلاً من 9 في المنطقة الوسطى، وحتى مدينة رفح جنوبي القطاع، بعد مرور أكثر من شهرين على تمديد المساحة.

وقال نقيب الصيادين الفلسطينيين في غزة، نزار عياش، إن الاحتلال قلص، منذ عصر أمس الثلاثاء، مساحة الصيد، لتصبح 6 أميال بحرية، بدلاً من 9 أميال، الأمر الذي سينعكس سلبًا على حرية الحركة للصيادين في بحر القطاع، رغم أن المنطقة المقلصة ليست ذات جدوى اقتصادية.

وأشار عياش، في حديثه لـ"العربي الجديد"، إلى أن الاحتلال اعتاد سنويًا على تمديد مساحة الصيد في المنطقة الوسطى، وحتى رفح جنوبًا، ثم يعاود تقليصها بعد شهرين ضمن مزاعمه المعلنة بالتخفيف عن الصيادين الفلسطينيين العاملين في القطاع.

في سياق آخر، لفت نقيب الصيادين إلى أن العام الجاري شهد اعتقال ما يزيد عن 20 صيادا غزيا، في حين استُشهد اثنان، وجرت مصادرة عدد من المركبات والمعدات الخاصة بالصيادين على يد قوات بحرية الاحتلال الإسرائيلي، عدا عن الاستهداف اليومي المتكرر وإطلاق النار المتعمد.

ونص اتفاق وقف إطلاق النار، الذي وُقع بين الطرفين الفلسطيني والإسرائيلي في 26 أغسطس/آب 2014، على أن يُسمح لصيادي غزة بالصيد بحرّية حتى مسافة 6 أميال، على أن يجري توسيعها إلى 12 ميلاً، لكن الاحتلال لم يلتزم بالاتفاق.


المساهمون