الاحتلال يعطي الضوء الأخضر لهدم منازل أربعة شهداء مقدسيين

الاحتلال يعطي الضوء الأخضر لهدم منازل أربعة شهداء مقدسيين

01 يناير 2015
الصورة
هدم المنازل يجسد سياسة العقاب الجماعي (أحمد غرابلي/فرانس برس)
+ الخط -

ندّدت عائلات أربعة شهداء مقدسيين، اليوم الخميس، بقرار "المحكمة العليا" الإسرائيلية، ليل الأربعاء، إعطاء الضوء الأخضر لقوات الاحتلال بهدم منازلها، علماً أن العائلات هي: عدي وغسان أبوجمل، وإبراهيم العكاري، ومحمد جعابيص.

ووصفت العائلات، في حديثها لـ"العربي الجديد"، قرار المحكمة بـ"العنصري" والمتوقع، وبأنّه يجسد سياسة العقاب الجماعي، في حين وصفت المحكمة العليا، بأنّها أداة بيد الاحتلال، وبأن قرارها سياسي.

من جهة أخرى، جرفت سلطات الاحتلال، في ساعة متأخرة من ليل الأربعاء، أرضاً وقفية تعود إلى عائلة الموقت، في حي الصوانة، شرق المسجد الأقصى، لشق ما يسمى بـ"طريق سياحي" في المنطقة لاستخدامات المستوطنين.

إلى ذلك، اعتقلت شرطة الاحتلال، ظهر اليوم، خمسا من طالبات مساطب العلم في المسجد الأقصى، من سكان جبل المكبر وصور باهر، ومخيم شعفاط، بحجة التصدي لمجموعات من المستوطنين ومحاولة منعهن من الدخول.

وكان العشرات من عناصر الأمن والمخابرات الإسرائيلية وأكثر من 90 مستوطناً متطرفاً، اقتحموا صباح اليوم، باحات المسجد الأقصى تحت مسمى "السياحة الأجنبية"، في استفزاز جديد لمشاعر المصلين.

دلالات

المساهمون