الاحتلال يعتقل 22 فلسطينياً بالضفة الغربية بينهم نشطاء بـ"حماس"

الاحتلال يعتقل 22 فلسطينياً بالضفة الغربية بينهم نشطاء بـ"حماس"

28 مايو 2019
+ الخط -

شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم الثلاثاء، عمليات اقتحام في مناطق متفرقة من الضفة الغربية طاولت 22 فلسطينيا بينهم نشطاء في حركة "حماس" وذراعها الطالبية "الكتلة الإسلامية" بجامعة النجاح في نابلس.

وطاولت الاعتقالات مواطنا فلسطينيا من قرية الزاوية غرب سلفيت شمال الضفة، وآخر من قرية دير الغصون شمال طولكرم شمال الضفة، ومواطنين فلسطينيين اثنين من بلدة عرابة جنوب جنين شمال الضفة، وتم اعتقال فلسطيني من بلدة عزون شرق قلقيلية شمال الضفة، إضافة إلى اعتقال ثلاثة فلسطينيين من مدينة نابلس شمال الضفة وشقيقين من قرية اللبن الشرقي جنوب نابلس.
وكانت حصة الأسد من الاعتقالات لبلدة حزما شرق القدس، حيث اعتقل الاحتلال منها ثمانية مواطنين فلسطينيين، إضافة لاعتقال أربعة فلسطينيين من مدينة الخليل ومحيطها.
وقال المواطن عماد العامودي من مدينة نابلس إن "جيش الاحتلال اقتحم منزله في منطقة راس العين بنابلس مع أذان الفجر تماما، حيث دقق في هويات ساكنيه، قبل اعتقال نجله حسني"، مشيرا إلى أنه لم يمض على الإفراج عن حسني من سجون الاحتلال سوى 3 أشهر.
من جانبها، قالت "الكتلة الإسلامية" في جامعة النجاح على صفحتها على "فيسبوك"، إن اعتقال الاحتلال عدداً من كوادرها يأتي في سياق الهجمة التي تتعرض لها منذ سنوات طويلة، لافتة إلى وجود نحو 100 طالب من المحسوبين عليها يقبعون في سجون الاحتلال حاليا.
وذكرت أن جميع المعتقلين دون استثناء سبق وأن اعتقلوا لدى الأجهزة الأمنية الفلسطينية في الضفة الغربية.
من جهة أخرى، داهمت قوات الاحتلال منزل عائلة الأسير أسيد شحادة بقرية عوريف جنوب نابلس، وفتشته، وصادرت أجهزة حاسوب وهواتف نقالة.