الاحتلال يشن حملة اعتقالات ويجرف أراضي في القدس

26 سبتمبر 2017
+ الخط -

شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم الثلاثاء، حملة اعتقالات واسعة طاولت عددا من الفلسطينيين خلال مداهمات لأنحاء متفرقة بالضفة الغربية المحتلة.

واعتقلت كلاًّ من يوسف كامل وعلي شوشة ومحمد زعول، خلال مداهمة عشرات المنازل في بلدة حوسان غربي مدينة بيت لحم جنوب الضفة، بينما اعتقلت عمر راضي ومحمد عويص ومصطفى حماد من مخيم عايدة للاجئين الفلسطينيين شمالي المدينة.

ومن مخيم العروب اعتقلت الشاب عمار حناين، في الوقت الذي تم فيه اعتقال الصحافي عبد الرحمن عوض بعد مداهمة منزله وتفتيشه في مدينة رام الله وسط الضفة.

ومن بلدة حوارة جنوبي مدينة نابلس اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي الشاب، بسام عودة، بينما اعتقلت من المدينة الشابين طارق الكوني وروحي عوادة، في الوقت الذي اعتقلت فيه الشابين حسن شرايعة وعمر أبو طارق من مخيم بلاطة شمالي نابلس، والشاب عثمان عطون من بلدة صورباهر جنوب القدس.

وفي القدس المحتلة، اقتحمت مجموعة متطرفة من المستوطنين باحات المسجد الأقصى المبارك، وتجولت فيها تحت حراسة وحماية جيش وشرطة الاحتلال الإسرائيلي، وسط محاولات المصلين والمرابطين فيه التصدي لهم بصيحات وهتافات التكبير.

كذلك شرعت جرافات الاحتلال الإسرائيلي بتجريف أراض فلسطينية في بلدة العيساوية شمالي مدينة القدس المحتلة، بعد اقتحامها وفرض إغلاق عسكري على مداخلها. وتأتي عملية التجريف في ظل المزيد من عمليات الإخطار بالهدم لعدد من المنازل بذريعة البناء من دون ترخيص.