الاحتلال الإسرائيلي يقمع مسيرات الضفة المحتلة

رام الله
محمد عبيدات
10 فبراير 2017
+ الخط -

قمعت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الجمعة، المشاركين في مسيرات الضفة الغربية المحتلة المناهضة للجدار والاستيطان، واستهدفتهم بقنابل الصوت والغاز المسيل للدموع.

وفي قرية بلعين، غربي رام الله، أصيب شاب وطفل جراء قمع قوات الاحتلال المسيرة الأسبوعية المناهضة لبناء الجدار العازل على أراضي القرية، بحسب ما أفاد المنسق الإعلامي للجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان في بلعين، راتب أبو رحمة، "العربي الجديد".

وأضاف أبو رحمة أن مواجهات اندلعت بين الشبان أطلق خلالها جنود الاحتلال قنابل الغاز المسيل للدموع باتجاههم، ما أدى إلى وقوع عدد من الإصابات بحالات الاختناق.

كذلك، قمعت قوات الاحتلال الإسرائيلي مسيرة قرية بلعين المجاورة، ومنعت المشاركين فيها من الوصول إلى الأراضي المصادرة لصالح بناء الاستيطان، وأعلنت المنطقة عسكرية مغلقة.

وفي قرية كفر قدوم، شرقي مدينة قلقيلية، شمالي الضفة، أصيب العشرات بحالات الاختناق، جرّاء مهاجمة جنود الاحتلال أهالي القرية الذين خرجوا للمطالبة بفتح الشارع الرئيسي المغلق منذ اندلاع أحداث الانتفاضة الفلسطينية الثانية مطلع عام 2000.

وقال المتحدث باسم المسيرة مراد شتيوي، لـ"العربي الجديد"، إن قوات كبيرة من جيش الاحتلال اقتحمت القرية من عدة محاور، واستهدفت الأهالي والشبان بقنابل الصوت والغاز المسيل للدموع والرصاص المعدني المغلف بالمطاط، ما أدّى إلى وقوع عدد من الإصابات بحالات الاختناق.

وفي غضون ذلك، اندلعت مواجهات عنيفة بين الشبان الفلسطينيين وقوات الاحتلال الإسرائيلي في قرية قفين، بمدينة طولكرم.

ذات صلة

الصورة
سياسة/مؤتمر لمؤسسات بالمجتمع المدني الفلسطيني/(العربي الجديد)

سياسة

حذر عدد من مؤسسات المجتمع المدني والأهلي الفلسطيني، اليوم الإثنين، من خطورة ما يتم الحديث عنه من قبل بعض القوى السياسية عن إمكانية تأجيل الانتخابات الفلسطينية العامة، بذريعة أن الاحتلال الإسرائيلي لم يوافق على إجرائها في القدس وفق الاتفاقات الدولية.
الصورة
فلسطينيون يشيعون جثمان الشهيد أسامة منصور

مجتمع

بعد ساعات من قتله برصاص الاحتلال الإسرائيلي، شيع الفلسطينيون، عصر الثلاثاء، جثمان الشهيد أسامة محمد منصور (42 سنة) من قرية بدّو شمال غرب القدس، في ظل غضب كبير من جريمة قتله برصاص قوات الاحتلال قرب قرية الجيب، بينما كان برفقة زوجته متجها لعيادة طبية.
الصورة

سياسة

أعلنت لجنة الانتخابات المركزية الفلسطينية أن المجموع الكلي لطلبات الترشح المستلمة حتى انتهاء فترة الترشح منتصف ليل أمس الأربعاء، بلغ 36 قائمة، قبلت اللجنة منها حتى الإعلان 13، وسلمتها إشعارات بالقبول، بينما تستمر في دراسة الباقي.
الصورة
سياسة/تشييع عمر البرغوثي/(العربي الجديد)

سياسة

من أمام منزله الذي هدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي جزءًا منه عام 2019، وكان يقطن فيه ابنه الشهيد صالح، مرت جنازة المناضل الفلسطيني القيادي بحركة "حماس" والأسير المحرر عمر البرغوثي، المعروف بـ"أبو عاصف"، الذي توفي أمس الخميس، متأثرًا بإصابته بكورونا.