الاتحاد الليبي يحتوي أزمة استقالة الدامجة

28 اغسطس 2019
الصورة
طالب الدامجة بعدم التدخل بعمله (Getty)
+ الخط -
احتوى عبد الحكيم الشلماني، رئيس الاتحاد الليبي لكرة القدم، أزمة استقالة جلال الدامجة، المدير الفني للمنتخب الأول، بشكلٍ ودي، عبر رفض الموافقة عليها، وإقناع الدامجة بالتراجع عنها وإشرافه على المعسكر المغلق الذي ينتظر أن ينطلق غداً في المغرب.

ووعد رئيس الاتحاد الليبي بحل أزمة المدرب جلال الدامجة، ونقل إليه تعهدات صريحة مضمونها عدم التدخل في صلاحياته مستقبلاً من جانب أي عضو في مجلس إدارة الاتحاد، ومحاولة تهيئة الأجواء المناسبة له للعمل.


في الوقت نفسه، وضع الاتحاد الليبي في حساباته العديد من الأسماء المرشحة لقيادة المنتخب حال تجدد استقالة المدير الفني، يتصدرها حسام البدري المدير الفني السابق للأهلي، وطلعت يوسف، وطارق العشري المديران الفنيان الحاليان للاتحاد وحرس الحدود.

ويخوض المنتخب الليبي مباراتين وديتين مع النيجر وبوركينا فاسو خلال المعسكر الخارجي له في المغرب، في إطار الإعداد لخوض التصفيات الأفريقية المؤهلة لكأس العالم في قطر 2022 أو تصفيات كأس أمم أفريقيا في الكاميرون 2021.


وظهر تيار قوي في الاتحاد الليبي لكرة القدم يضغط على الرئيس عبد الحكيم الشلماني لإبعاد المدرب جلال الدامجة من منصبه في حال تقديمه لعروض سيئة في المعسكر، خاصة في ظل إخفاقه من قبل في تصفيات كأس الأمم الأفريقية الماضية في مصر 2019.

وكان المدرب جلال الدامجة قد أثار أزمة كبيرة قبل يومين بتقديمه لاستقالته من منصبه بداعي وجود تدخلات في عمله من جانب مسؤولين في الاتحاد الليبي، قبل أن يعدل عنها بعد مفاوضات جمعته مع الرئيس عبد الحكيم الشلماني.

المساهمون