الاتحاد التونسي يُقدم شكوى لـ"فيفا" بسبب مباراة السنغال

الاتحاد التونسي يُقدم شكوى لـ"فيفا" بسبب مباراة السنغال

17 يوليو 2019
الصورة
غضب تونسي من قرارات الحكم تيسيما (Getty)
+ الخط -
تتجه الجامعة التونسية لكرة القدم، نحو تقديم شكوى لـ"فيفا" ضد الاتحاد الأفريقي لكرة القدم، بسبب ما سمته "ظلماً" تعرّض له منتخب "نسور قرطاج" في مباراة السنغال ضمن نصف نهائي بطولة أمم أفريقيا الجارية بمصر.

وأكدت الجامعة التونسية التقدم بهذه الخطوة من قبل ناطقها الرسمي، حامد المغربي، الذي كشف أن منتخب تونس تعرض لظلم صارخ في تلك المباراة من طرف حكام اللقاء، وهذه الشكوى ما هي إلا محاولة من أجل الحفاظ على حقوقه.

وقال حامد المغربي في تصريحات تلفزيونية: "في مباراة السنغال تعرّض منتخب تونس لظلم واضح، وهناك أمور جرت وراء الكواليس، والأمر لا يتعلق فقط بضربة الجزاء غير محتسبة، بل كذلك بحكام تقنية الفيديو".

وتابع حامد المغربي تصريحاته: "نحن كاتحاد تونسي لن نسكت عن هذه الممارسات من قبل الاتحاد الأفريقي، وخطوتنا المقبلة هي اللجوء للاتحاد الدولي لكرة القدم، مع خطوات أخرى ستتبعها من أجل الحفاظ على حقوق تونس".



وواصل: "قد انتظرنا بعد مباراة السنغال قليلا ولم نقم بتصعيد الأمور مباشرة، لنتأكد من بعض الأمور الخفية التي حدثت، ووصلنا إلى نتيجة وهي أننا لن نسكت إطلاقًا".

وأردف حامد المغربي: "الاتحاد الأفريقي أصبح لا يتردد كل مرة في سلب حق أنديتنا ومنتخبنا، مثلما حدث لنادي الترجي في نهائي الأبطال، والآن ما شاهدناه ضد المنتخب ببطولة أفريقيا".

وكان المنتخب التونسي قد تعرض للإقصاء من نصف نهائي أمم أفريقيا، بهدف نظيف سجله المدافع ديلان برون في مرماه، في وقت هناك من يؤكد أن الحكم الإثيوبي باملاك تيسيما حرم المنتخب التونسي من ركلة جزاء شرعية في الوقت الإضافي من المواجهة.

المساهمون