الاتحاد الأوروبي يمنح قواته بالمتوسط حق تفتيش السفن المشبوهة

20 يونيو 2016
+ الخط -

منح الاتحاد الأوروبي، اليوم الإثنين، قواته البحرية في المتوسط حق تفتيش السفن المشتبه بها في عرض البحر، في محاولة لمنع وصول الأسلحة إلى تنظيم "الدولة الإسلامية" في ليبيا وتفكيك العصابات التي تهرب المهاجرين إلى أوروبا.

وتحرك وزراء الخارجية الأوروبيون لزيادة فعالية "بعثة صوفيا العسكرية البحرية"، المؤلفة من خمس فرقاطات، بعد الحصول على تفويض من الأمم المتحدة لفرض حظر أسلحة على ليبيا.

وقال وزير الخارجية الفرنسي، جان مارك إيرولت، للصحافيين في اجتماع في لوكسمبرغ: "علينا أن نتحرك في مواجهة من يستغلون المهاجرين. أولئك المهربون الذين يستغلون هذه المأساة، وضد تهريب الأسلحة التي تصب في مصلحة داعش".

ويأمل الاتحاد في الوقت الحالي، أن تتمكن سفن حلف الأطلسي التي تقوم بدوريات في البحر المتوسط من التواصل مع البعثة، مما يوفر معلومات عن الطرق التي يسلكها المهربون.