الاتحاد الأوروبي يؤكد استمرار دعمه للأردن

الاتحاد الأوروبي يؤكد استمرار دعمه للأردن

26 يونيو 2019
+ الخط -
قال مفوض سياسة الجوار الأوروبية ومفاوضات التوسع في الاتحاد الأوروبي، يوهانس هان، الثلاثاء، إن المفوضية الأوروبية ومؤسسات مالية دولية مستمرة في دعم الحكومة الأردنية لتنفيذ أجندة الإصلاحات الاقتصادية.

وقال هان في مؤتمر صحافي مشترك مع وزير التخطيط والتعاون الدولي الأردني، محمد العسعس: "ستقوم المؤسسات المالية والمفوضية الأوروبية بالعمل على تقديم الدعم المالي بكافة أشكاله للأردن بقيمة أكثر من 7 مليارات يورو شهادة على دعمنا المستقبلي القوي".

وأكد التزام الاتحاد الأوروبي الاستمرار بتقديم الدعم والمساندة للأردن كشريك محوري وأساسي للاتحاد في المنطقة، وكذلك ومواصلة الحوار مع الأردن في إطار أولويات الشراكة بين الجانبين التي تجسد الأهداف المشتركة لسياسة الجوار الأوروبية نحو منطقة مشتركة من السلام والازدهار والاستقرار.

من جانبه أوضح العسعس أن حجم ما تم الالتزام به من مساعدات للأردن من منح وقروض میسرة واستثمارات من الاتحاد الأوروبي ومؤسسات التمویل الأوروبیة والدولیة للأردن یقدر بحوالي 7 ملیارات یورو، موضحا أن هذه المساعدات هي ضمن اتفاقات سابقة معلن عنها.

وأضاف العسعس أن الحكومة لن ترفع الضرائب خلال السنتین القادمتین، مضيفا أن أفضل وسیلة لضمان ذلك هي تكریس منظومة الحقوق والواجبات ومكافحة التھرب الضریبي والحد من سرقة الماء والكھرباء.

وقال إن الأردن تعرض لظروف صعبة للغاية وتحديات تمثلت بالصدمات الخارجية الخارجة عن إرادته مثل الأزمة المالية العالمية وكذلك انقطاع الغاز المصري وأثر ذلك على مديونية شركة الكهرباء والمديونية العامة، وكذلك الأزمة السورية وتبعاتها المتمثلة بتحمل الأردن لأعباء استضافة اللاجئين السوريين، وكل ذلك قد أثر على قدرة الأردن على التحمل في ظل الموارد المحدودة أصلاً، بالإضافة إلى الأثر الذي تركه إغلاق الحدود مع الجانبين السوري والعراقي على النشاط الاقتصادي والتصدير حيث كان لذلك الأثر السلبي على معدلات النمو الاقتصادي.

وقال إن هناك تحسناً في الاقتصاد الأردني مع أن ذلك التحسن لم يلمسه المواطن بعد، مشيرا إلى أن مشكلة الأردن الأولى هي البطالة.

وكان العاهل الأردني، الملك عبد الله الثاني، قد التقى، يوم الثلاثاء، مفوض سياسة الجوار الأوروبية ومفاوضات التوسع في الاتحاد الأوروبي يوهانس هان، الذي يزور الأردن على رأس وفد اقتصادي رفيع المستوى يمثل مؤسسات مالية دولية وأوروبية.

وأعرب مفوض سياسة الجوار الأوروبية ومفاوضات التوسع في الاتحاد الأوروبي عن حرص الاتحاد الأوروبي على توسيع التعاون مع الأردن وتعزيز التنمية الاقتصادية فيه ودعم خططه التنموية.

وتناول اللقاء التطورات المرتبطة بعملية السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين، إذ أكد ملك الأردن ضرورة تكثيف الجهود للتوصل إلى سلام عادل ودائم استناداً إلى حل الدولتين، وبما يفضي إلى إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة على خطوط الرابع من حزيران عام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية​.