الاتحاد الألماني يجدد الثقة في لوف رغم الخروج التاريخي

الاتحاد الألماني يجدد الثقة في لوف رغم الخروج التاريخي

03 يوليو 2018
الصورة
الاتحاد الألماني يجدد الثقة في لوف (Getty-العربي مونديال)
+ الخط -

وكان الاتحاد الألماني قد مدد عقد لوف البالغ من العمر 58 عاما، حتى مونديال قطر عام 2022 في شهر مايو/ أيار، ولم تثنه صدمة خروج المنتخب من الدور الأول، بعد خسارتين من المكسيك وكوريا الجنوبية وتحقيق فوز واحد على السويد، عن تجديد ثقته بالمدرب الألماني.

وبدأ لوف مهمته في القيادة الفنية للمنتخب الألماني عام 2006، بعد عامين عمل فيها مدربا مساعدا ليورغن كلينسمان، وقاد المنتخب لإحراز لقبه الرابع في مونديال البرازيل عام 2014، بعد بطولة استثنائية تفوقت فيها الماكينات على كل المنتخبات ومنها البرازيل صاحب الضيافة في الدور قبل النهائي، كما قاده للتويج بكأس القارات العام الماضي، وقاد لوف ألمانيا في 165 مباراة، وحقق الفوز في 108 مباريات متفوقا على أي مدرب منتخب آخر.

وقال راينهارد غريندل رئيس الاتحاد الألماني في بيان رسمي "نحن مقتنعون تماما بأنه بوجود لوف فنحن نملك مدربا وطنيا سيحلل الموقف بعناية فائقة ويتخذ خطوات صحيحة لإعادة الفريق إلى درب النجاح".

وأشار غريندل إلى أن لوف سيقدم تقريره للكشف عن الأخطاء التي وقعت في روسيا قبل التجمع الدولي المقبل لمواجهة فرنسا في السادس من سبتمبر/ أيلول القادم، ببطولة دوري الأمم المستحدثة.

وقال لوف: "أنا ممتن جدا بسبب الثقة التي وضعها الاتحاد الألماني بي، وأشعر بخيبة أمل كبيرة لكني أريد الشروع في مرحلة إعادة البناء بكل ما أوتيت من قوة، وسأحلل كل ما حدث مع الفريق، وسنتخذ إجراءات وسأضع استنتاجاتي قبل بداية الموسم في سبتمبر المقبل".

المساهمون