الأمن المصري يصفّي أشرف الغرابلي المتهم في "تفجير الكرنك"

الأمن المصري يصفّي أشرف الغرابلي المتهم في "تفجير الكرنك"

09 نوفمبر 2015
الصورة
الغرابلي تولى عملية تنفيذ اغتيال اللواء محمد السعيد (Getty)
+ الخط -
صفّت أجهزة الأمن المصرية، قبل قليل، أشرف الغرابلي، بإطلاق الرصاص عليه، وهو أحد المتهمين بقضية "أنصار بيت المقدس"، وذلك في منطقة المرج، شرق القاهرة.

وكان الرائد بقطاع الأمن الوطني، الرائد كريم فاروق، قد قال في شهادته بالقضية المعروفة إعلامياً بـ"أنصار بيت المقدس"، التي نظرت في سبتمبر/أيلول الماضي، إن أشرف الغرابلي هو من قام بالتخطيط وتولى عملية تنفيذ اغتيال اللواء محمد السعيد، الذي كان يعمل منذ سنةٍ ونصف سنة كمدير للمكتب الفني لوزير الداخلية، موضحاً أنه قام برصد تحركات السعيد، لتنفيذ عملية اغتياله. 

كما تتهمه وزارة الداخلية بأنه المحرك الأساسي في عملية تفجير معبد الكرنك، التي وقعت جنوب مصر، مؤخراً. وزعم بيان وزارة الداخلية، مساء يوم أمس، أنه في أثناء مطاردة القتيل تبادل إطلاق النار مع القوى الأمنية، فردت عليه بإطلاق الرصاص، وأردته قتيلاً، دون أن تذكر وقوع أية إصابات في صفوف القوى الأمنية، وهو ما اعتادت عليه في عمليات التصفية، التي تنتهجها وزارة الداخلية ضد المعارضين، منذ اعتلاء مجدي عبد الغفار وزارة الداخلية، ما أسفر عن مقتل عشرات المعارضين السياسيين بدم بارد خارج إطار القانون، دون محاكمات.

اقرأ أيضاًبوتين يصادق على قرار حظر الرحلات إلى مصر

المساهمون