الأمم المتحدة: 30 مدنياً قتلوا بغارات أميركية بأفغانستان

09 أكتوبر 2019


قالت بعثة الأمم المتحدة لتقديم المساعدة إلى أفغانستان "يوناما"، الأربعاء، إنّ الولايات المتحدة قتلت 30 مدنياً، في غارات جوية نفذتها غرب وجنوب غربي أفغانستان، في مايو/ أيار الماضي.

جاء ذلك بحسب تقرير أصدرته "يوناما"، بالاشتراك مع مكتب مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان، ونشرته على موقعها الإلكتروني.

وذكر التقرير أنّ قوات الولايات المتحدة في أفغانستان نفذت، في 5 مايو/ أيار، غارات جوية استهدفت أكثر من 60 موقعاً قالت إنها منشآت لإنتاج المخدرات في ولايتين غربي أفغانستان.

وقال إنّ بعثة "يوناما" وثقت سقوط 39 ضحية، بينهم 30 قتيلاً و5 جرحى و4 آخرون إما قتلى أو جرحى نتيجة تلك الغارات، مضيفاً أنّ بين الضحايا 14 طفلاً وامرأة.

وأوضح التقرير الأممي أنّ الغارات الجوية وقعت في مقاطعة باكوا بولاية فراه (غرب)، ومقاطعة ديلارام بولاية نيمروز المجاورة.

ولفت أيضاً إلى أنّها المرة الأولى التي تتلقى فيها "يوناما" تقارير عن ذلك العدد الكبير من الضحايا المدنيين، رغم أنه تم من قبل تنفيذ غارات من هذا القبيل.

وورد في التقرير الأممي أنّ "يوناما" جاءتها معلومات موثوق بها وذات مصداقية تفيد بوقوع 37 مدنياً آخرين (30 قتيلًا و7 جرحى)، معظمهم من النساء والأطفال. وأضاف التقرير أنّ البعثة تعمل الآن على التحقق من ذلك الأمر.

يُشار إلى أنّه في مايو/أيار الماضي، أعلنت الداخلية الأفغانية أنه تم استهداف 68 مصنعاً غير مشروعاً لتجهيز المخدرات في غارة جوية بمقاطعة باكوا.

(الأناضول)