الأمم المتحدة: انهيار محادثات واشنطن وموسكو يعطّل المساعدات لسورية

30 سبتمبر 2016
الصورة
أوبراين طالب "القوى الكبرى" بإنهاء العنف (لؤي بشارة/فرانس برس)
+ الخط -
أكد منسق الإغاثة في حالات الطوارئ بالأمم المتحدة، ستيفن أوبراين، اليوم الجمعة، أنّ انهيار جهود السلام بين واشنطن وموسكو في سورية، سيعطّل جهود توفير المساعدات، التي تقوم بها المنظمة الدولية.

ورداً على سؤال بشأن تصريحات لوزير الخارجية الأميركي، جون كيري، أمس الخميس، والتي قال فيها إن واشنطن على وشك تعليق المحادثات مع روسيا بشأن وقف إطلاق النار في سورية، أجاب أوبراين "أي انهيار سيعطلنا".

وأعرب عن تمنيه بأن تجد القوى الكبرى في مجلس الأمن "إرادة مشتركة" لإنهاء العنف، واستئناف وقف الأعمال القتالية، مشدداً على أن "هناك حاجة لهدنة إنسانية مدتها 48 ساعة أسبوعياً كحد أدنى للوصول إلى شرق حلب، وفقاً لشروط الأمم المتحدة".

إلى ذلك، لفت المسؤول الأممي إلى أنه يتوقع أن يرد النظام السوري، اليوم الجمعة، على خطة اقترحتها الأمم المتحدة لتوصيل الغذاء وسلع أخرى إلى 960 ألف شخص في المناطق المحاصرة، والتي يصعب الوصول إليها في سورية خلال أكتوبر/تشرين الأول.