الأسير المحرر خضر عدنان يتضامن مع علان.. فتضربه السلطة

19 اغسطس 2015
الصورة
عدنان المحرر إلى جانب علان الأسير (getty)
+ الخط -
اعتدت عناصر تابعة لأجهزة السلطة الفلسطينية، مساء اليوم الأربعاء، على الأسير الفلسطيني المحرر خضر عدنان بالضرب خلال قيادته لمسيرة احتجاجية أمام مقر المقاطعة في مدينة رام الله، وسط الضفة الغربية المحتلة. 

وقال خضر عدنان لـ"العربي الجديد"، إنه أصيب بكدمات في وجهه جراء تعرضه للضرب وسقوطه على الأرض لحظة الاعتداء المباشر عليه من عناصر الأمن التابعة للسلطة الفلسطينية خلال مشاركته في الوقفة الاحتجاجية ضد الصمت الرسمي إزاء إضراب محمد علان وعدم تفعيل قضيته دولياً. 

وأضاف علان أنه يخوض حالياً اعتصاماً على الأرض أمام مقر المقاطعة ضد ضربه والاعتداء عليه، مشيراً إلى أن المسيرة كانت سلمية متضامنة مع علان عند المقاطعة لعدم وجود تحرك رسمي. 

وكان العشرات من النشطاء الفلسطينيين قد خرجوا، مساء اليوم، في مسيرة تضامنية مع الأسير علان لمطالبة السلطة الفلسطينية بالتدخل الفوري وتفعيل قضيته على الساحة الدولية.

اقرأ أيضاً: الفلسطينيون في يوم الغضب يتظاهرون تضامناً مع الأسير علان

المساهمون